التعليقات: 0

“فيتو” روسي ضد تمديد التحقيق بالهجمات الكيميائية في سوريا

“فيتو” روسي ضد تمديد التحقيق بالهجمات الكيميائية في سوريا
weam.co/490502
الوئام – وكالات

استخدمت روسيا، اليوم، حق النقض “الفيتو” في مجلس الأمن الدولي، ضد ضد مشروع قرار اميركي، بتمديد مهمة لجنة تحقق حول الجهات التي تقف وراء هجمات بالاسلحة الكيميائية في سوريا، لمدة عام.

وفي وقت سابق طالب فاسيلي نيبينزيا، سفير روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة، بمناقشة التقرير قبل التصويت على تمديد مهمة اللجنة التي شكلها مجلس الأمن في 2015، وتنتهي صلاحياتها في نوفمبر المقبل.

ويتوقع أن تقدم اللجنة تقريرا في 26من أكتوبر الجاري، حول المسؤول عن هجوم كيماوي، وقع في 4 إبريل  الماضي، في بلدة خان شيخون، وقتل نتيجته العشرات من الأشخاص.

من جانبها، قالت نيكي هيلي، سفيرة الولايات المتحدة إلى الأمم المتحدة: “أثبتت روسيا مرة أخرى أنها ستعمل كل ما بوسعها حتى لا يواجه نظام الأسد البربري تبعات استمراره في استخدام الأسلحة الكيماوية”.

بينما امتنعت الصين عن التصويت، الذي جرى اليوم، فيما انضمت بوليفيا إلى روسيا في التصويت بلا، بينما صوتت 11 دولة لصالح تمديد مهام اللجنة.

وكانت لجنة منفصلة لتقصي الحقائق وجدت أن غاز الأعصاب “السارين” المحظور دوليا، قد استخدم في الهجوم على خان شيخون، مما دفع الولايات المتحدة إلى شن هجوم على قاعدة جوية تابعة للجيش السوري.

 

 

التعليقات (٠) اضف تعليق

  1. ٠
    زائر

    أن شاء الله وقوته انا نشوفكم جثث اشد منهم ومشردين بالارض يارب انتم وايران الخنازير