فاعل خير يدفع 3 ملايين و5 آلاف ريال مليون لسداد ديون نزلاء الحقوق الخاصة بسجون مكة

ساهمت إدارة سجون بالعاصمة المقدسة في قيام أحد (فاعلي الخير) بدفع مبلغ 3,500,000 (ثلاثة ملايين وخمسمائة ألف ريال) لسداد ديون نزلاء الحقوق الخاصة، وتم إطلاق سراح 79 نزيلا من سجناء الحقوق بإصلاحية مكة المكرمة، بمشاركة وحضور المشرف على الجمعية الوطنية لحقوق الإنسان بمكة المكرمة سليمان بن عواض الزايدي، والباحث القانوني بالجمعية المحامي عبدالله ماهر بن فاضل، ومدير عام جمعية الأيتام الخيرية بمكة المكرمة رداد بن سالم الثمالي.

من جهته، أكد العقيد صالح القحطاني مدير إدارة سجون العاصمة المقدسة، أن النزلاء في جناح الحقوق بإصلاحية مكة كغيرهم من النزلاء يحظون باهتمام ورعاية إدارة السجن.

وأضاف أن المديرية العامة للسجون تهدف إلى إصلاح النزيل وإعادته الى المجتمع كفرد صالح يعين نفسه ويساعد الآخرين ومن هذا المنطلق تتكلل جهود سجون العاصمة المقدسة في تطوير وتحسين عجله الإصلاح من خلال أقسامها. مستطردا أنها تحاول جاهده في اصلاح النزلاء من خلال أقسامها التي تصب كل مهامها في إتمام العملية الإصلاحية على أكمل وجه.