تعليقات 4

بالصور: «البيئة» تطلق مشروع تطوير تقنيات إنتاج الطحالب

بالصور: «البيئة» تطلق مشروع تطوير تقنيات إنتاج الطحالب
weam.co/499878
الرياض- الوئام- رائد العنزي:

 

أطلق وزير البيئة والمياه والزراعة المهندس عبدالرحمن بن عبدالمحسن الفضلي مشروع “البحث والتطوير لتقنيات إنتاج الطحالب بالمملكة” في الرياض، ووقع على اتفاقية تعاون مشترك لتنفيذ ودعم المشروع مع عدد من المؤسسات الحكومية والجمعيات والقطاع الخاص.

وأوضح وكيل وزارة البيئة والمياه والزراعة للزراعة المهندس أحمد العيادة في هذه المناسبة، أن المشروع يكتسب أهمية كبرى عبر استفادة المملكة التقنيات الحديثة لانتاج الطحالب باستخدام المياه المالحة، للإسهام في تحقيق الأمن الغذائي، والتنمية الاقتصادية، والاستدامة البيئية للمملكة كجزء من الأهداف الإستراتيجية لرؤية المملكة 2030، إضافة للصناعات الواعدة المرتبطة بالطحالب، حيث توجهت الدراسات نحو قطاعات الأعلاف، والصناعات البلاستيكية والكيميائية، والصناعات البيئية، إضافة لصناعات الأدوية، وصناعات أخرى.

وذكر العياده أن المشروع استفاد في تحديد أولوياته من التجارب الدراسات السابقة، ويبدأ من حيث انتهى الآخرون للوصول إلى الريادة في تقنيات إنتاج الطحالب والتصنيع التقني لها، مع الاهتمام بتكاتف جهود القطاعين العام والخاص للوصول إلى النجاح المأمول.

وكشف وكيل الزراعة أن المشروع الذي يمتد على مدار 3 سنوات بدءاً من العام 2018م، سيسهم في نقل التقنية وتوطينها، وسيزود طلاب الدراسات العليا بالبيئة البحثية الملائمة للعمل على أبحاثهم الأكاديمية، لما له من قيمة علمية عالية.

وحول أهمية استزراع الطحالب في المملكة، أوضح العياده أنها تعتبر قاعدة للموارد المتجددة، حيث يمكن لها كبرنامج حيوي اقتصادي المساهمة تحقيق الاستدامة لقطاع صناعة الأعلاف في المملكة من خلال استخدام مياه البحر، وتقليل تكاليف أعلاف الأحياء المائية المُستزرعة والتي تُشكل حوالي 50% من إجمالي التكاليف الانتاجية.

إضافة لتحسين جودة الاعلاف المستخدمة في كافة القطاعات الزراعية، وفتح منافذ اقتصادية جديدة لقطاع الاستزراع المائي، مشيراً في الوقت نفسه إلى دورها الفعال في تأمين الاسمدة العضوية للقطاع الزراعي.

وفتح الباب امام قيام صناعات متقدمة لانتاج المواد الطبية والمكملات الغذائية وغيرها من المواد ذات القيمة المضافة العالية، وتوفير فرص عمل جديدة، فضلاً عن خفض التأثيرات البيئية الضارة الناتجة عن انبعاثات ثاني اكسيد الكربون وذلك من خلال استهلاك كميات كبيرة من هذا الغاز في استزراع الطحالب.

التعليقات (٤) اضف تعليق

  1. ٤
    ماء زمزم والبحر

    قال علماء مصريون ان كوب واحد من زمزم او لتر واحد كفيل بأن يحول الف لتر من الماء العادي إلى زمزم نود تجربتها على ماء البحر كذلك الاستفاده من الطحالب في تغذيه الأغنام والمواشي بما يعود بالنفع على صحه الإنسان وعمل منافع مشتركه بين البحر والبر وما فيهما

  2. ٣
    ابتكار مرأه ملونه

    هذه المرآه في مرأه واحده تظهر الشخص بعده ألوان اخضراحمر أصفر اسود ابيض والتحكم بجهاز مثل النظاره الملونه التي تظهر الأشياء بعده الوان حسب لونها الفرق ان تجعلها في المرآه بحيث يظهر اي شي ملون حسب اللون

  3. ٢
    جالون عصير محفوظ 15 لتر

    فكره جديده مجروحه لشرب العصير في كاسات بحيث وضع العصير مع غلاف خاص له كبير في جالون مثل سن توب او الربيع ثم جعلها مثل براءات الماء تشرب للجميع وبالإمكان استعمالها في المنزل وكتابه التاريخ عليها او في المسجد او في الشارع والطريق وعرضها على شركه عصير فمن يفعلها

  4. ١
    ابتكار حضيره الكترونيه

    كثيرا من الناس يود أن يربي بعض الحيوانات الأليفة والطيور مثل الدجاج والأرانب والبط والحجل وغيرها سواء نباتية او حيوانية الفكره هي إيجاد حضيره لأنه قديما متعبه تربيتها وحفظها وتنظيف مكانها لذلك هذه الحضاره الإلكترونيه تقوم بتنظيف المخلفات توماتيكيا والتغذيه توقيت توماتيكي هي والماء وتجديد الهواء وغير ذلك وابتكار مقاسات متعدده للراغبين في الشراء منها ما هو مترين ومنها مقاس ثلاثه أمتار وهكذا عده احجام ومقالات تشغيلها إلكتروني توماتيكي تقني بإصداره حتى وإن كنت في سفر وهي بالمنزل راعيه عن بعد وكاميرات تباع جاهزه مفصوله او تركيب أجزاء فمن يبتكرها وتكون مريحه ستحقق الكثير لان الدين يسر خصوصا