التعليقات: 0

الرياض تسحب البساط من أوروبا بمقر ضخم لــ«قوقل» في السعودية

الرياض تسحب البساط من أوروبا بمقر ضخم لــ«قوقل» في السعودية
weam.co/507205
الرياض- الوئام:

تنكب اثنتان من أكبر الشركات حول العالم في مفاوضات من أجل إنشاء مركز تكنولوجي كبير داخل المملكة العربية السعودية.

وبحسب تقرير نشره موقع صحيفة “وول ستريت جورنال” الأمريكية، فإن شركة آرامكو السعودية تعمد على عقد اجتماعات مكثفة في الفترة الأخيرة مع شركة “ألفابت” المالكة لشركة غوغل من أجل الاتفاق على إنشاء مركز ضخم للشركات التقنية والدعم التكنولوجي على أرض المملكة.

ونقل التقرير عن مصادر مطلعة على مشاورات هذا المشروع المحتمل، أن شركة ألفابت ستقدم يد المساعدة لشركة آرامكو لبناء عدد من مراكز البيانات في أكثر من منطقة داخل السعودية، من دون الإشارة إلى الجهة التي من المقرر أن تدير تلك المراكز إن كانت الحكومة السعودية أم الشركة الأمريكية.

ويلفت التقرير إلى أن هذه المحادثات بين الطرفين، التي امتدت على مدى أشهر عدة حتى الآن، تأتي بدعم من ولي العهد السعودي محمد بن سلمان الذي، بحسب التقرير، يعمل على جذب أكبر عدد من الشركات والمهارات التقنية الكبرى إلى المنطقة، بإطار مشروع “رؤية السعودية 2030”.

ويتابع التقرير أن حجم الأعمال الذي يتم التباحث به غير معروف حتى الآن، إلا أنه قد يكون ضخماً إلى حد إمكانية إدراجه في البورصة السعودية عند الكشف عنه.

يشار إلى أن شركة “أمازون” كانت قد كشفت عن خططها لبناء مركز للبيانات في البحرين، بالإضافة إلى إجراء محادثات من أجل الموافقة على اتفاق بقيمة 1 مليار دولار لبناء 3 مراكز للبيانات داخل السعودية، وتؤكد مصادر الصحيفة إلى أن الإعلان الرسمي عن تلك المحادثات قد يحدث مع زيارة محمد بن سلمان المرتقبة إلى الولايات المتحدة خلال الأشهر القليلة المقبلة.

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة