التعليقات: 0

هذه التفاصيل: رجل أمن قطري يفضح إجرام «الحمدين»

هذه التفاصيل: رجل أمن قطري يفضح إجرام «الحمدين»
weam.co/520734
الرياض- الوئام:

كشف رجل أمن قطري سابق للمرة الأولى، عن تفاصيل ظلت طي الكتمان سنين طويلة بشأن قضية قبيلة الغفران ومحاولة إعادة الشرعية في العام 1996، بحسب تعبيره.

وكشف رجل الأمن القطري السابق راشد آل عمرة  تفاصيل عزل الشيخ خليفة بن حمد في قصره لمدة عام كامل قبل الانقلاب عليه كما أفصح عن تفاصيل جديدة بشأن العلاقة بين حمد بن خليفة وحمد بن جاسم.

وخلال المقابلة التي أجراها الإعلامي عبد العزيز الخميس في قناة سكاي نيوز، كشف آل عمرة عن معلومات صادمة عن تعذيب السلطات القطرية متهمين تمت تبرئة معظمهم لاحقا.

وعن الوجه القبيح لنظام الحمدين الإرهابي الحاكم في قطر الذي تحول إلى إحدى أهم الجهات الداعمة للتطرف والإرهاب في المنطقة، وصف آل عمرة حمد بن جاسم بأنه مصاص دماء، وتطرق إلى طريقة الحكم التي انتهجها الشيخ حمد بن خليفة خلال فترة حكمه، مؤكدا أنها كانت مبنية على التهديد والوعيد، حتى لأقاربه من أبناء آل ثاني. وشرح تفاصيل اعتقال الشيخ حمد بن جاسم بن حمد من بيروت.

وحول قضية الغفران، كشف آل عمرة عن مسار ما تعرض له أبناء القبيلة خلال العقدين الماضيين على يد السلطات القطرية، مؤكدا أن رئيس الوزراء القطري ووزير الخارجية القطري السابق حمد بن جاسم بن جبر أدلى بشهادة تحت القسم زوراً في قضية الغفران.

وطالب راشد آل عمرة المجتمع الدولي ومنظماته الحقوقية بالوقوف مع قبيلة الغفران في ما يتعرضون له من ظلم ورد حقوقهم.

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة