«التعاون الاسلامي» تندد بهجوم بوكو حرام في النيجر

أدان معالي الأمين العام لمنظمة التعاون الإسلامي ، الدكتور يوسف بن أحمد العثيمين بشدة الهجمات الانتحارية الفظيعة التي شنَّتها جماعة بوكو حرام يوم 4 يونيو 2018 على ثلاث مناطق مختلفة بمدينة ديفا شرقي النيجر ، من بينها إحدى المدارس القرآنية ، حيث خلَّفت هذه الهجمات تسعة قتلى وعشرات الجرحى.

ووصف تلك الهجمات بالعمل الإرهابي الشنيع ، مجدداً دعم المنظمة للنيجر قيادةً وشعباً في الجهود التي تبذلها بعزم للقضاء على جماعة بوكو حرام.

كما قدم تعازيه الخالصة لأسر الضحايا ولحكومة النيجر وشعبه، معرباً عن أمله في الشفاء العاجل للمصابين.
وجدَّد العثيمين التأكيد على موقف المنظمة الرافض بشدة لجميع أعمال الإرهاب والتطرف العنيف.