واستفاد المنتخب الياباني لأول مرة في تاريخ المونديال من ميزة اللعب النظيف، وصعد إلى دور الـ16 بعد تساويه مع السنغال في النقاط وفارق الأهداف وعدد الأهداف والمواجهة المباشرة.