شاهد: الفيصل ونائبه في منشأة الجمرات

توجهت جموع الحجاج أمس الاربعاء ثاني أيام عيد الأضحى المبارك – أول أيام التشريق – إلى منشأة الجمرات بمشعر منى لرمي الجمرات الثلاث مبتدئين بالجمرة الصغرى، ثم الوسطى، ثم جمرة العقبة يتقدمهم في ذلك أمير منطقة مكة المكرمة وسمو نائبه .

واستوعب جسر الجمرات بأدواره المتعددة الحشود الهائلة من الحجاج الذين توزعت وفود تفويجهم على طبقات الجسر تباعاً لرمي الجمرات وخطط التفويج المعدة لذلك.

يضاف إلى ذلك نظام السير نحو الجمرات الذي اتخذته قوات الأمن من خلال تحديد طرقات للذاهبين لا تتعارض مع العائدين منه عبر مسارات متعددة بحيث لا يكون هناك تداخل بينهم والتي يشرف عليها رجال الأمن بالتنسيق مع مؤسسات الطوافة للتقيد بالجدول الزمني المحدد لكتل الحجيج.

وكان لرجال الأمن المسؤولين عن تنظيم الحشود الدور البارز في عملية تيسير حركة ضيوف الرحمن في منشأة الجمرات، حيث خصصت مسارات متعددة وفق خطة محكمة لتوزيع الحشود على الأدوار المتعددة لمنشأة الجمرات، بما يضمن إتمام الرمي بكل يسر وسهولة.