التعليقات: 0

هاشتاج حملة إغلاق قناة الفتنة الجزيرة يتصدر تويتر

قناة الجزيرة.. لا جديد.. كل ما في الأمر أن الفاجرة خلعت ملابسها

قناة الجزيرة.. لا جديد.. كل ما في الأمر أن الفاجرة خلعت ملابسها
weam.co/547417
الرياض - الوئام

تمادت تغريدات الجزيرة المتضاربة، فكانت مسارا للسخرية والضحك، هذا ليس بعيدا عن القناة التي دشنها تنظيم الحمدين بهدف خلق وكر إعلامي يفتح أبوابه لقيادات الإرهاب من الجماعات المتطرفة لتنفيذ سياسة الدوحة الرامية إلى رسم خريطة شرق أوسط جديد بإسقاط الدول العربية.

الأمر تطلب في بداية تأسيس تنظيم الحمدين لقناة الجزيرة الاستعانة بكوادر لندنية تخرجت من هيئة الإذاعة البريطانية لتصبح القناة جاهزة لتتبنى بقوة نهج التعاطف مع المنظرين للإرهاب حول العالم أمثال أحمد منصور وفيصل القاسم وخديجة بن قنّة وغيرهم كثيرون.

القناة، التي فتحت ذراعيها لحاكم الظل القطري عزمي بشارة عراب الإرهاب في الوطن العربي، ليحرك من خلالها عرائس الماريونت والأذرع والكتائب الإخوانية، التصق اسمها بالإرهاب، رغم المحاولات المستميتة من غسل يدها ويد تنظيم الحمدين من التطرف والإرهاب، إلا أن هذا لم يشفع لها، حتى إن محمد الكواري الإعلامي القطري الذي يعمل بالجزيرة قال في لقاء تليفزيوني إن القناة غيرت اسمها من الجزيرة الرياضية إلى بي إن سبورت بسبب ارتباط اسمها حول العالم بدعم الإرهاب والمتطرفين.

سياسات “الجزيرة” المتخبطة، جعلتها منبوذة بشكل كبير، لتقوم عدة حكومات عربية بطرد طواقم عملها ومكاتبها، وفي كل دولة كان السبب تعمد القناة الإثارة وتهييج الرأي العام ونشر أخبار كاذبة ملفقة والتدخل في الشؤون الداخلية.

بالأمس واليوم وغدا لن يترك شعب المملكة العربية السعودية مناسبة إلا واستمات في الدفاع عن بلاد الحرمين، لكن اليوم كان مختلفا عن سابقيه بالهاشتاج الذي ما لبث دقائق على خروجه حتى تصدر المشهد وعلا في قائمة الأكثر تداولا بعد غرد الآلاف بحملة إغلاق قناة الفتنة الجزيرة.

كتب أحد المغردين المدافعين عن وطنه “هذه قناة تتبع نظام الحمدين والنظام الفارسي الذى يريد نشر مذهبه! والدليل على ذالك تدخل قناة الجزيرة بأي مشكلة تكون فيها السعودية طرف! لكن لن يفرحوا كثيرا دائم سلمان الحزم وأبو سلمان موجودين ربنا ميز الإنسان عن الحيوان ليمتلك عقلاً ! هذه تغريداتهم، هذه القناة جمعت فيها حثالات البشر لتدمير البلدان العربية والإسلامية. مرتزقة تفوح القذارة والحقد والكراهية من أفواههم ينبحون وينهقون ليل نهار”.

وقال آخر “المُغرد السعودي قوة ترهب أعداء المملكة استطعتم إسقاط أقنعة الأعداء بتغريدته وسحق جيوشهم الإلكترونية وإعلامهم النابح ورفع رايته فوق رؤوسهم، وداخل أفواههم لقد كنتم خير من دافع عن وطنكم بشهادة الجميع سببتم صدمة للأعداء أجمل تحيه يا أبطال السعودية”

وكتب ثالث “قناة الجزيرة تسبب الفتنة والكراهية بين الشعوب لنكن يدا واحدة لإغلاق حساباتها في تويتر، هذا أقل شيء نفعله ضد الهجمة الشرسة الممولة من قصر الدوحة بقيادة ظل الأمير عزمي بشارة”.

وتدخل عرب في مساندة السعوديين فكتب أحدهم “صحيح أنا سوري عشت في هذا البلد رأيت الشعب السعودي شعب عظيم لقائد عظيم تبقى دائما سيدي وأميري و ملكي تبقى دائما فخر هذه الأمة، فداك أبي وأمي يا سيدي سلمان العز والفخر الله يديم علينا نعمة الأمن والأمان”.

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة