التعليقات: 0

بنوكنا.. للوطن حق.. فارضوه!!

بنوكنا.. للوطن حق.. فارضوه!!
weam.co/556730
غازي الفقيه

وأصبح اسم (البنك) عربيا بالتجنس وهو المصرف معجميا عربيا أو المؤسسة المالية التي تودع فيها أموال الحكومة والأفراد وتقرض بالفوائد المجدولة لكل محتاج وعن طريقها يستثمر الأفراد أموالهم.!

وعرف الوطن قبل 90 عاما أول بنك باسم الشركة الهولندية التجارية في جدة  والتي صار اسمها اليوم البنك السعودي الهولندي وقد بلغ عدد البنوك المحلية في وطننا 12 بنكا والأجنبية 16 بنكا وعدد فروعها مجتمعة تقريبا 2038 في أرجاء الوطن بنهاية عام 2016 وفقا لمؤسسة النقد العربي السعودي..!!

وكل ذلك بحمد الله دلالة على الأمن والرخاء وتنامي مؤشر الاقتصاد صعودا وازدياد الثقة لدى المتعاملين مع هذه البنوك داخليا وخارجيا في المملكة العربية السعودية..!!

غير أن اللافت للنظر وحسب علمي كمتابع لم أر مساهمة بارزة لبنوكنا وخاصة المحلية في تبني تنفيذ مشروعات خدمية لخدمة هذا الوطن ومواطنيه كإنشاء مدارس أو مستشفيات أوجامعات أو دعم للبحوث العلمية ورعاية للمخترعين أو تعبيد طرق أو إنشاء ملاعب رياضية على أن تحمل تلك المنشآت عند تنفيذها وتسليمها للجهات المستفيدة يافطات تسجل عليها أسماء هذه البنوك والمصارف وأنها انشئت على نفقتها الخاصة أو شراكة
 مجتمعية معلومة تسهم بها ومن خير هذا الوطن عليها في التخفيف والحد من بطالة الشباب..؟!

وأجد أن ذلك من الواجب المحتم على هذه البنوك ودون منة نظير ماتوفره لها الدولة من دعم مادي ومعنوي وتأمين الحماية التامة أسوة بما نراه ونسمعه في البلاد الأجنبيه.

فهل يتحقق هذا الرجاء ويتواكب هذا العطاء المنتظر مع طموح الوطن برؤيته 2030 وإنا لمنتظرون..!!

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة