الإعلام الهندي: مكانة ولي العهد السعودي في قمة العشرين أبلغ رد على التقارير المكذوبة

أبرز الإعلام الهندي المكانة التي حظي بها صاحب السمو الملكي، الأمير محمد بن سلمان، ولي العهد، واستقبالة ولقائه بعدد من القادة في قمة العشرين بالأرجنتين، وحظي ولي العهد باستقبال على مستوى كبير، قياسا بغيره من الحكام وممثلي الدول الذين حضروا، بعضهم لم يستقبله سوى البعثات الدبلوماسية التابعة لدولته، بينما كان في استقبال ولي العهد، وزير الخارجية الأرجنتيني، خورخي فاوري.

وسلط موقع “latestly” الهندي، الضوء على “السلام الحار” بين الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، والأمير محمد بن سلمان في القمة التي اختتمت مساء أمس.

وبحسب الموقع فإن السلام الذي جمع الزعمين انتشر بقوة على مواقع التواصل الاجتماعي وفي وسائل الإعلام، فضلا عن استقبال بعضهما البعض بالابتسامات والجلوس بجانب بعضهما البعض.

أضاف أن الترحيب الذي تلقاه ولي العهد السعودي في قمة مجموعة العشرين كان معقولا وفنّد التقارير الصحفية التي نشرت من قبل القمة وتزعم أنه سيواجه مواقف باردة ولكن القمة أثبتت عكس ذلك ولقي ترحيبا من قادة العالم.

وأعلن البيان الختامي لقمة قادة دول مجموعة العشرين التي عقدت في العاصمة الأرجنتينية بيونس آيرس، أن أعمال القمة ستعقد في اليابان العام القادم، فيما تستضيف المملكة العربية السعودية اجتماعات القمة في عام 2020.

وقال البيان: “نشكر الأرجنتين على رئاستها لمجموعة قمة العشرين وعلى استضافة مؤتمر قمة بوينس آيرس الناجح، ونتطلع إلى عقد اجتماعاتنا القادمة في اليابان في عام 2019 ، وفي المملكة العربية السعودية في عام 2020”.