مقترح أممي بشأن الحديدة

وضعت الأمم المتحدة، خلال محادثات أولية بين وفد الحكومة اليمنية الشرعية وميليشيات الحوثي الإرهابية، الثلاثاء، مقترحا بانسحاب قواتهما من مدينة الحديدة الساحلية، ووضعها تحت سيطرة كيان مؤقت.

وأكد وزير الخارجية اليمني، خالد اليماني، الاثنين، أن بلاده لن تقبل بمهمة حفظ سلام للأمم المتحدة في الحديدة، إلا إذا كانت المدينة تحت سيطرة الشرعية.

فيما أفادت مصادر مقربة من المشاورات اليمنية في السويد، مساء الثلاثاء، لقناة العربية، بأن الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريس، سيصل الأربعاء إلى ستوكهولم لتعزيز جهود المبعوث الأممي إلى اليمن، مارتن غريفثس، والدفع بأطراف النزاع للخروج باتفاقات نهائية بشان القضايا المطروحة.

وكان غريفثس أكد في مؤتمر صحافي مساء الاثنين، أن الحديدة هي عقدة العقد، مشيراً إلى أن الاتفاق حول هذا الملف سيعني حل جزء كبير من المشكلة.