بيتزي لا يستبعد استدعاء لاعبين جدد لتشكيلة السعودية

لم يستبعد مدرب السعودية الأرجنتيني خوان أنطونيو بيتزي استدعاء لاعبين جدد للتشكيلة التي ستخوض نهائيات كأس آسيا لكرة القدم في الإمارات في ظل إصابة سلمان الفرج.

ويعاني الفرج لاعب وسط الهلال متصدر الدوري المحلي من الإصابة لكن بيتزي يتوقع مشاركته في أولى مباريات الفريق في البطولة.

وستخوض السعودية غمار البطولة، التي تستضيفها الإمارات بين الخامس من يناير والأول من فبراير المقبلين، ضمن المجموعة الخامسة بجانب قطر ولبنان وكوريا الشمالية وستكون مرشحة بقوة للتأهل إلى الدور الثاني ومواصلة مسيرتها بالبطولة.

ونقل موقع الاتحاد السعودي على الإنترنت عن بيتزي قوله : لا نستبعد استدعاء لاعبين جدد لقائمة الفريق في ظل وجود إمكانية قبل إغلاق الفترة المتاحة لذلك. لكن إن لم تواجهنا أي عوائق فلن يتم استدعاء أي لاعب.

وبشكل مبدئي سيتم النظر في مدى استجابة سلمان للعلاج رغم توقعاتي بمشاركته في البطولة في ظل التحسن المستمر لحالته.

وتلتقي السعودية بطلة آسيا ثلاث مرات مع كوريا الجنوبية اليوم الاثنين في تجربة ودية مهمة للفريقين قبل المشاركة في البطولة.

وعن هذه المباراة قال بيتزي: الاهتمام الآن منصب على مباراة كوريا الجنوبية غدا والتي نتطلع من خلالها إلى تحقيق أهدافنا والأهم في هذه المباراة هو عدم تعرض أي لاعب من الفريقين للإصابة.

وأشاد المدرب الأرجنتيني، الذي قاد السعودية في كأس العالم الأخيرة في روسيا، بنتائج المرحلة الرابعة من برنامج الإعداد للمشاركة في كأس آسيا.

وقال: أنهينا فترة الإعداد الماضية كما هو مخطط لها ونشعر بالرضا بما تم تحقيقه ونأمل في تقديم أداء متميز خلال البطولة.