وثيقة سرية: الحوثي يدفع بـ«المهمشين» تعويضاً للخسائر

0

كشفت وثيقة سرية من مصدر مقرب من المجلس السياسي في صنعاء أن زعيم ميليشيا الحوثي الانقلابية عبد الملك الحوثي أصدر توجيهاً باستقطاب مجموعات جديدة ممن يُطلق عليهم “المهمشون” في المجتمع، للزج بها في جبهات القتال، بعد الخسائر البشرية الكبيرة التي لحقت بالميليشيا خلال المواجهات مع قوات الشرعية على مختلف الجبهات.

وقال المصدر إن خطوة الحوثي الأخيرة والتي جاءت بعد انتهاكاته المتعددة واستنفاذه تجنيد أطفال المدارس والجمعيات الخيرية ودور الحماية الاجتماعية وجمعيات المعاقين، تكشف عنصريته، حيث يواصل حالياً استغلال المهمشين بالمجتمع وإلحاقهم بالقتال في الجبهات نظير النقص الكبير في أعداد المقاتلين.

وأرجع السبب إلى كثرة القتلى من قبل عناصر الميليشيا في الجبهات خلال المعارك الأخيرة، وهروب بعض المقاتلين أو استسلام البعض الآخر، إضافة إلى رفض عدد كبير من عناصر الميليشيا المشاركة في القتال بسبب عدم صرف المرتبات.

وبين أن هذه التوجيهات صدرت مباشرة من عبدالملك الحوثي للتعبئة العامة التي تعمل على حشد أولئك المهمشين وإلحاقهم بدورات استقطابية بمراكز التأهيل القرآني التابع للحوثيين في أمانة العاصمة، ومن ثم إلحاقهم بمعسكرات التدريب وإرسالهم للجبهات.

وأشار إلى أن كل هذا العمل يتم تحت إشراف مباشر من مشرف ميليشيا الحوثي في أمانة العاصمة المدعو خالد المداني، الذي قام بإلقاء خطاب أمام الدفعة الأولى من أولئك المهمشين مؤكداً أنه تم إرسال 500 فرد منهم إلى الجبهات بالقوة.

وأوضح المصدر أن ميليشيا الحوثي قامت بجمع أولئك المهمشين من الطرقات والشوارع والمنازل التي يسكنونها، أو المواقع التي يعملون فيها وسط رفض كبير من أهاليهم، وذكر أن مدة التدريب تم اختصارها لأسبوع واحد، بينما اعتاد الحوثيون التدريب لمدة تتجاوز الشهرين، منوهاً إلى غياب تام لدور المنظمات الحقوقية والإنسانية لهذه الأعمال.

حمّل الأن تطبيقات الوئام

يمكنك متابعة أخر الأخبار أولاً بأول من خلال تطبيقات صحيفة الوئام المتوفرة الأن علي متجر جوجل بلاي أو أبل ستور وتمتع بالمزيد من المميزات المذهلة

او يمكنك متابعة القراءة من متصفحك