قناة “الجزيرة” أمام القضاء التونسي بتهمة ترويج الشائعات ضد السعودية والإمارات

0

يمثل مدير مكتب قناة الجزيرة القطرية في تونس، يوم 5 فبراير المقبل، أمام قاضي التحقيق، بصفته متهما في الترويج لإشاعة محاولة تنفيذ وزير الداخلية التونسي السابق لطفي براهم، مخطط انقلاب.

من جانبه، شدد  حبيب الزمالي، محامي وزير الداخلية السابق، لطفي براهم، أن مدير قناة الجزيرة سيخضع للاستجواب بتهمة ترويج إشاعة مخطط الانقلاب واتهام دول صديقة لتونس، مثل الإمارات والسعودية، بدعم ما قيل إنه انقلاب.

وقال الزمالي إن القضاء التونسي سيستدعي قريبا رئيس مكتب قناة الجزيرة في تونس للاستماع إليه في القضية التي رفعها لطفي براهم، بعد أن تستكمل الوحدات الأمنية المختصة في الأبحاث في إجراء التحاليل والأبحاث الأمنية الأولية.

وأضاف أن لطفي براهم رفع قضية ضد قناة الجزيرة القطرية، بمحاكم تونس، كما يتمسك بتدويل قضيته من خلال مقاضاة الصحفي الفرنسي الذي روج لإشاعة الانقلاب، نيكول بو، لدى القضاء الفرنسي.

وكان الصحفي الفرنسي نيكولا بو، نشر مقالا على  موقع “وموند أفريك”  قال فيه إن إقالة لطفي براهم من الحكومة التونسية، جاءت على خلفية تخطيطه للقيام بمحاولة انقلاب في تونس بدعم إماراتي وسعودي.

ونشرت قناة الجزيرة القطرية تقارير إعلامية أكدت فيها محاولة لطفي براهم القيام بانقلاب، إضافة إلى عدد من المدونين التونسيين.

وأثارت محاولة الانقلاب المزعوم جدلاً واسعًا في تونس، بلغ حد الدعوة إلى ضرورة محاسبة كل الأطراف التي روجت لقضية من شأنها أن تمس من الأمن القومي التونسي وتوتر علاقة تونس بدول صديقة.