تحذير: تطبيقات أندرويد خبيثة تتخفى بواسطة بيانات الحركة

أشارت بوابة التقنيات “هايزه سيكيورتي” إلى أن أي تطبيق لا يحتاجه المستخدم قد يشكل تهديداً على أمان الأجهزة الجوالة والبيانات الشخصية الخاصة به، نظراً لأن البرامج الضارة يتم تطويرها حالياً بشكل معقد للغاية، لدرجة أنها تظل بعيدة عن أنظار مطوري أدوات مكافحة الفيروسات لفترة طويلة.

وقد اكتشف الباحثون أخيراً اثنين من تطبيقات أندرويد الخبيثة، التي تقوم بتثبت تروجان للمعاملات المصرفية بشكل لاحق اعتماد على بيانات مستشعرات الحركة، وقد قامت شركة غوغل بإزالة تطبيق توفير شحنة البطارية ومحول العملات من متجر التطبيقات غوغل بلاي أخيراً.

وبالنسبة للمستخدمين، الذين قاموا بتثبيت هذه التطبيقات، فيبدو أنه لا توجد طريقة في متجر التطبيقات للتعرف على طبيعة التطبيقات الخطرة، نظراً لأن هذه التطبيقات الخبيثة قد حصلت على تقييمات جيدة.