ديناميكية التعليم

استعرت كلمة ديناميكية (Dynamique) من مجال الفيزياء وخصوصاً المجال الميكانيكي لكي أُطر لمقالاً حول التعليم، وهي أنسب كلمة يمكن أن توضح أبعاد الموضوع، فهي تعني مختلف العلاقات التي تكون بين القوى والحركات الناتجة، ويدل المصطلح على القوة والحركة والحيوية ونقيضة الثبات والسكون الاستاتيك(Statique)ـ

ومعناها باللغة العربية فعال ونشيط ومليء بالقوة والحيوية ويقصد بها التفاعلات البشرية الوظيفية التي تتحكم في نسق الجماعة، وهي عبارة عن مثيرات واستجابات بالمفهوم السلوكي للتفاعل داخل الجماعة.

وديناميكية التعليم تعني حركة دؤوبة وفعالة ونشيطة ومستمرةفي جميع الاتجاهات وبين كل الأفراد تتسم بالمرونة والتقبل والتفاعل تعمل على جعل التعليم وجميع عناصره في عمليات تعليم وتعلم مستمرة وفعالة تسهم في تحقيق الأهداف وصناعة الإبداع والابتكار، وتصنع بيئة تعليمية محفزة.

وتكمن أهمية ديناميكية التعليم في العناصر التالية:

التخلص من القوالب الجامدةالتي تجعل عملية التعليم نمطية غير متجددة.منح مساحة من الحرية في عمليات التعليم والتعلم بين كل أطراف التعليم (طالب – معلم – مدير – قائد …)؛ مما يسهم في تعزيز الثقة والإقبال على التعلم

صناعة بيئة تعليمية محفزة على التعلم لكل طالب، تعمل على شحذ الهمم ورفع الطاقات، وتحقيق الإنجاز.

استثمار المعارف والمهارات والقدرات بين جميع عناصر العملية التعليمية أفضل استثمار، ينعكس إيجاباً على صقل شخصية

الطالب بالخبرات والمعارف والمهارات المطلوبة.

تشجيع التعاون بين الطلاب وبعضهم البعض، وبين الطلاب والمعلمين، وتحسين العلاقات في المناخ المدرسي وخارجه، وبالتالي تقديم بيئة مريحة ومطمئنة لاكتساب المعارف والمهارات اللازمة.

دعم الابتكار والإبداع لدى الطلاب والمعلمين.

التفاعل مع المجتمع المحلي بما يحقق الدور المطلوب من التعليم والمجتمع.

توظيف المناهج لخدمة العملية التعليمية بطريقة تكاملية وأكثر شمولية.

التنوع في طرق وأساليب واستراتيجيات التدريس.

تنمية مهارات التأمل والتفكير الناقد لدى الطالب والمعلم.

اكتساب المزيد من المهارات والمعارف والقدرات والخبرات.

وأهمية أن يكون التعليم ديناميكياً هو أن التعليم يقوم على التعلم، فالرغبة لدى المتعلم تصبح عالية، والإقبال على المشاركة والإفادة والاستفادة متوفرة.

ولأجل أن يصبح التعليم ديناميكاً ينبغي توفر عدد من المتطلبات من أهمها:

مركزية التخطيط ولا مركزية التنفيذ، بحيث تتاح الحرية للقائمين على العمل التنفيذي في ضوء إطار الخطط المرسومة، وتكون عمليات التنفيذ قائمة على الإبداع والابتكار في تحقيق أهداف التعليم.

تصميم نظام حوافز مادي ومعنوي فعال يسهم في جعل عمليات التعليم والتعلم فعالة وديناميكية.

المزج بين عمليات التعليم والتعلم، ومنح الطالب الدعم والتحفيز لتشجيع التعلم الذاتي.

منح الاستقلالية المادية والإدارية للهيئة الإدارية في الإدارة الوسطى والإدارة التنفيذية بالمدرسة مع المحاسبية المستمرة التي يكون هدفها تصحيح المسارات في إطار الخطط المرسومة.

التنمية المهنية المستمرة لكل منسوبي التعليم من طلاب ومعلمين وإداريين ومشرفين.

تعزيز العلاقات الإنسانية الجيدة بين أطراف العملية التعليمية، وتحقيق الشفافية والموضوعية في التعاملات المختلفة.

الشراكة في القيادة والشراكة في التعليم والشراكة في الأنشطة والبرامج والشراكة مع المجتمع المحلي.

وغير ذلك من المتطلبات اللازمة والضرورية لديناميكية التعليم.