نيمار ينتقد تقنية حكم الفيديو بعد خروج باريس سان جيرمان

0

هاجم باريس سان جيرمان تقنية حكم الفيديو المساعد بعد احتساب ركلة جزاء أدت إلى خروج بطل فرنسا من دوري أبطال أوروبا لكرة القدم أمس الأربعاء.

وفاز فريق العاصمة الفرنسية 2-صفر على مستضيفه مانشستر يونايتد في الذهاب في أولد ترافورد ورغم تأخره 2-1 في الإياب كان يستطيع التقدم إلى دور الثمانية قبل احتساب ركلة جزاء في الوقت المحتسب بدل الضائع نفذها ماركوس راشفورد بنجاح ليفوز يونايتد 3-1.

واحتسب الحكم ركلة الجزاء بعد لمسة يد ضد بريسنل كيمبمبي بعد استشارة حكم الفيديو المساعد ليصعد الفريق الإنجليزي بفضل قاعدة الأهداف المسجلة خارج الأرض.

وأغضب القرار نيمار الذي شاهد المباراة من المدرجات بعد ساعات من عودته من ريو دي جانيرو.

وقال “هذه فضيحة. ويضعون أربعة أشخاص لا يقفهون شيئا في كرة القدم لفحص الإعادة… هذا غير ممكن”.

وكتب بالبرتغالية في حسابه في انستجرام “كيف يمكن للاعب الحفاظ على ذراعه خلف ظهره”.

وغاب نيمار عن المواجهتين بسبب تعرضه لإصابة في القدم في يناير كانون الثاني.

وانضم قائد البرازيل إلى باريس سان جيرمان قادما من برشلونة في أغسطس آب 2017 في صفقة قياسية وأصبح دوري الأبطال الهدف المقدس للفريق وللنادي الذي أنفق الكثير من الأموال لتحقيقه.

لكنه فشل للمرة الثالثة على التوالي في بلوغ دور الثمانية.وكانت الهزيمة أمس الأربعاء الأولى في آخر 51 مباراة على أرضه
باستاد بارك دي برينس في البطولات الأوروبية ولم يسبق له الوصول إلى الدور قبل النهائي في البطولة.