الدوري الإيطالي: ميلان المتعثر يخوض اختبارًا صعبًا أمام المتصدر يوفنتوس

0
مشاهدة مباراة يوفنتوس وإنترميلان بث مباشر

في ظل الإصابات وتراجع المعنويات إثر خسارتين وتعادل في آخر ثلاث مباريات ، يخوض ميلان اختبارا صعبا في الوقت الذي يسعى فيه للبقاء ضمن المراكز المؤهلة لدوري أبطال أوروبا ، حيث يحل ضيفا على يوفنتوس غدا السبت في المرحلة الحادية والثلاثين من الدوري الإيطالي لكرة القدم.

وتعادل ميلان على ملعبه أمام أودينيزي 1 / 1 يوم الثلاثاء الماضي في المباراة التي شهدت خروج حارس المرمى جيانلويجي دوناروما ولاعب خط الوسط لوكاس باكيتا حيث انضما إلى فرانك كيسي وأندريا كونتي في قائمة المصابين بالفريق.

وبعد أن حصد ميلان نقطة واحدة خلال آخر ثلاث مباريات بالدوري ، قال جينارو جاتوسو المدير الفني للفريق إنه يشعر بالقلق إزاء نقاط الضعف بالفريق أكثر من حالات الإصابات.

وقال جاتوسو “الأمر لا يتعلق بتشكيل الفريق وإنما بالأداء ، ومدى قدرتنا على تهديد منافسينا. الفريق حاول ذلك أمام أودينيزي ولكننا رأينا أن الفريق يفتقد القدرة على الحسم.”

ويحتل ميلان المركز الرابع ، آخر المراكز المؤهلة إلى دوري أبطال أوروبا في الموسم المقبل ، لكنه يواجه منافسة شرسة من ملاحقيه أتلانتا ولاتسيو وروما وتورينو.

ونجح أتلانتا ، صاحب المركز الخامس ، في تقليص الفارق مع ميلان إلى نقطة واحدة ، بعد أن تغلب على بولونيا 4 / 1 مساء الخميس في ختام المرحلة الثلاثين من المسابقة.

لكن أتلانتا سيكون أمام مهمة أكثر صعوبة في المرحلة الحادية والثلاثين حيث يحل ضيفا على إنتر ميلان مساء الأحد ، بينما يستضيف لاتسيو صاحب المركز السادس فريق ساسولو.

ويحل تورينو ضيفا على بارما كما يحل روما ضيفا على سامبدوريا في المرحلة نفسها مساء السبت.

وقال جاتوسو مدرب ميلان ، والذي توج مع الفريق خلال مسيرته كلاعب خط وسط ، بلقب بطل أوروبا مرتين “لا يزال أمامنا ثماني مباريات”.

وأضاف “نعرف عدد النقاط التي لا تزال متاحة ومدى أهميتها. علينا التعافي ذهنيا وجسديا.”

أما يوفنتوس ، الذي يتربع على الصدارة بفارق 18 نقطة أمام أقرب منافسيه نابولي صاحب المركز الثاني، فيخوض مباراة الغد في غياب النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو وباولو ديبالا وماريو ماندزوكيتش.

ويتطلع يوفنتوس إلى تحقيق انتصار يعزز المعنويات قبل المباراة المرتقبة أمام أياكس الهولندي يوم الأربعاء المقبل في ذهاب دور الثمانية بدوري أبطال أوروبا.

واستفاد يوفنتوس من تألق البديل مويس كين 19/ عاما/ الذي حسم الفوز بنتيجة 2 / صفر أمام كالياري ، وقد سجل أربعة أهداف خلال آخر أربع مباريات.

وقال فوجيتش تشيزني حرس مرمى يوفنتوس عقب المباراة أمام كالياري “كانت الانتصار أمام كالياري مهما للحفاظ على الهدوء ، وكذلك قبل المباراة أمام ميلان ومباراتنا بدوري الأبطال. كانت استعدادا مثاليا للمباراتين المهمتين.”

ويمكن ليوفنتوس حسم تتويجه بلقب الدوري الإيطالي للموسم الثامن على التوالي في حالة فوزه أمام ميلان وخسارة نابولي على ملعبه أمام جنوه مساء الأحد ، حيث سيصبح نابولي متأخرا بذلك بفارق 21 نقطة ، مع تفوق يوفنتوس على نابولي بنتائج المواجهات المباشرة.

وكان نابولي ، الذي يلتقي أرسنال مساء الخميس في دور الثمانية من الدوري الأوروبي ، قد تلقى صدمة جديدة بالهزيمة أمام إمبولي 1 / 2 مساء الأربعاء .

وتشهد المرحلة الحادية والثلاثين مساء الأحد أيضا لقاء فيورنتينا مع فروسينوني وأودينيزي مع إمبولي وكالياري مع سبال بينما تختتم مساء الاثنين بلقاء بولونيا مع كييفو.