زين العابدين: المجلس العسكري في السودان يتعهد بتسليم السلطة لحكومة مدنية

0

أكد عمر زين العابدين، رئيس اللجنة السياسية بالمجلس العسكري الانتقالي في السودان، أن المجلس سيسلم السلطة للحكومة المدنية التي يتم التوافق عليها في أقرب وقت ممكن.

وأضاف زين العابدين، في المؤتمر الصحفي الذي عقدته اللجنة، أنه ” لو تحقق الأمن والاستقرار في مدة أقل من عامين سيتم تقليص فترة المرحلة الانتقالية”.

ورفض رئيس اللجنة اتهام المجلس العسكري بأنه “صنيعة حزب المؤتمر الوطني”، قائلا أن القوات المسلحة تحركها فقط دوافع الحفاظ على أمن واستقرار البلاد ومصلحتها المجردة.

موردا أن إن الأزمة في البلاد كانت تتطلب حلولا شاملة، مبينة أن مهمتنا الأساسية الحفاظ على أمن البلاد ولن نسمح بأي محاولة عبث، مشددا على مواجهة “الفوضى” بكل حسم.

وقال زين العابدين: “لن نملي أي حل على المواطنين ومهمتنا الأساسية تأمين ظروف لحوار حضاري وسلمي.. والحلول السياسية يقدمها المعتصمون والأحزاب السياسية”.

وأوضح رئيس اللجنة أن وزير الدفاع سيكون من القوات المسلحة والمجلس سيشارك باختيار وزير الداخلية.

وأعلن في وقت سابق، اليوم، تأجيل إعلان أسماء أعضاء المجلس العسكري الانتقالي السودانى لإجراء مزيد من التشاور.

وفي سياق متصل، شدد عمر زين العابدين، رئيس اللجنة السياسية بالمجلس العسكري الانتقالي، على رفض السلطة تسليم عمر البشير إلى المحكمة الجنائية الدولية، أو أية جهة أجنبية.

ووصف زين العابدين، رئيس المجلس العسكري عوض بن عوف، وصلاح كوش بأنهم “قادة التغيير”، رافضا اعتبار تحرك القوات المسلحة بالانقلاب العسكري.

وأكد رئيس اللجنة السياسية أن مطلقي النار على المتظاهرين خلال الحراك الأخير سيحاكمون أمام القضاء، وهي الجهة الوحيدة المخول لها التصرف تجاه الاحداث.