مركز الملك سلمان للإغاثة يوقع عقدا لعلاج 100 جريح ومصاب في الداخل اليمني

وقّع مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية، اليوم الخميس، عقدًا مع مستشفى الصفوة في محافظة تعز لعلاج 100 جريح في اليمن، حيث وقع العقد مساعد المشرف العام على المركز للعمليات والبرامج المهندس أحمد بن علي البيز في مقر المركز بالرياض.

وأوضح مدير إدارة المساعدات الطبية والبيئية عبدالله بن صالح المعلم، في تصريح صحفي، أن الاتفاقية تهدف إلى تقديم الخدمات العلاجية للجرحى والمصابين اليمنيين في الداخل اليمني، وتفعيل نظام الإحالة الطبي، وتعزيز الاقتصاد اليمني.

وأشار “المعلم” إلى أن الاتفاقية ستساعد في إنقاذ حياة المصاب في الساعات الأولى من الإصابة للحد من مضاعفاتها، وكذلك توطين الخدمات الصحية داخل اليمن، ويستفيد منها 100 شخص في محافظة تعز ومديرياتها بقيمة إجمالية تبلغ 400 ألف دولار أمريكي، وهي ضمن الجهود المتعددة التي تقدمها المملكة من خلال المركز لأبناء الشعب اليمني، وفقًا للتوجيهات السامية من لدن خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود – حفظه الله – مبينًا أنه سيلي هذا العقد عقود أخرى إن شاء الله لعلاج عدد آخر من الأشقاء اليمنيين.