«فاني» المدّمر يرعب الهند وإجلاء 800 ألف شخص

0

قال مسؤولون إن الهند سوف تستخدم قوارب وحافلات وقطارات لإجلاء 800 ألف شخص من المناطق الواقعة على امتداد ساحلها الشرقي اليوم الخميس قبل وصول الإعصار فاني المتوقع أن يضرب اليابسة خلال 24 ساعة.

وقالت هيئة الأرصاد الجوية بالهند إن الإعصار القوي يتمركز إلى الغرب من خليج البنغال. وأضاف المكتب في بيان أن من المتوقع أن يشهد الساحل الجنوبي لولاية أوديشا هطول أمطار غزيرة للغاية اليوم الخميس.

وتتوقع هيئة الأرصاد التي تديرها الدولة هبوب رياح تصل سرعتها إلى 200 كيلومتر في الساعة بحلول يوم الجمعة. وجرى تصنيف الإعصار فاني كإعصار من الفئة الثالثة ذات المدى المتوسط.

وذكر بيان حكومي أن من المتوقع إجلاء نحو 800 ألف شخص من المناطق المنخفضة في 14 منطقة في أوديشا ونقلهم إلى ملاجئ ومدارس وجامعات في مناطق آمنة على نحو أفضل.

وقال بيشنوبادا سيثي المفوض الخاص المعني بشؤون الإغاثة في أوديشا لرويترز “نبذل قصارى جهدنا على كل المستويات من أجل عمليات الإجلاء في الوقت الراهن “.

وقال مسؤولون بحكومة الولاية إن السلطات نصحت السياح بمغادرة البلدات الساحلية في غرب البنغال وأوديشا.

وذكرت هيئة الأرصاد الجوية أن أحوال البحر ستكون مضطربة قبالة ساحل ولايتي تاميل نادو وأندرا براديش وبودوتشيري.
وعادة ما يستمر موسم الأعاصير في الهند من أبريل نيسان إلى ديسمبر كانون الأول وتتسبب العواصف العاتية في إجلاء عشرات الآلاف وحدوث الكثير من الوفيات كما تلحق أضرارا بالمحاصيل والممتلكات في الهند وبنجلادش.

وقبل نحو عشرين عاما ضرب إعصار قوي ساحل ولاية أوديشا لمدة 30 ساعة مما أدى إلى مقتل عشرة آلاف شخص. وفي عام 2013 ساهم إجلاء جماعي لنحو مليون شخص في إنقاذ آلاف الأرواح.