التعليقات: 0

أول رد من “صحة جدة” على استجداء مواطن بوزارة الصحة

أول رد من “صحة جدة” على استجداء مواطن بوزارة الصحة
weam.co/589828
جدة- الوئام

أوضحت الصحة في جده بشأن ما تناقلته بعض مواقع التواصل الاجتماعي حول مواطن استنجد بوزارة الصحة لإنقاذ حياة جدته بعد أن أغلقت الأبواب في وجهه فكانت النتيجه وفاة مريضهم.

وإشارة إلى ما تم تناقله ترغب في توضيح الحاله الصحية للمريضة بأنها تعاني من قصور في الشرايين التاجية مع تركيب دعامات للشرايين مرتين سابقًا وتعاني من فشل في القلب وتتابع في مستشفى الملك فهد حيث تبلغ من العمر 68 عامًا وتم إحضارها إلى طوارئ مستشفى الثغر بتاريخ 4/5/2019 أثر سكتة قلبية وهي في غيبوبة كاملة وتم إجراء الفحوصات الطبية اللازمة في مثل هذه الحالات، وتم مخاطبة عدة مستشفيات بناء على طلب الأهل لمناقشة حالتها من قبل الفريق الطبي المعالج مع أطباء القلب في المستشفيات الأخرى حيث لا يوجد ما يمكن إضافته وتحتاج فقط إلى علاج تلطيفي وهذا ما كان يقدم لها في مستشفى الثغر، علمًا بأنه تم التعامل مع الحالة حسب الأعراف الطبية المتبعة.

وكان مواطن يدعى عبدالرحمن عابد، قد استغاث بوزارة الصحة لإنقاذ جدته قبل أن تفارق الحياة عبر تغريدة على “تويتر” قال فيها: “جدتي ما بين الحياة والموت بسبب أزمة قلبية، ومشفى الثغر العام تتقطع فيه الكهرباء كل نصف ساعة، ولا يوجد دكتور قلب، حاولنا ننقلها ورفضت كل المشفيات العامة والخاصة والعسكرية، ماذا نفعل هل نشاهدها تموت أمامنا ونحن جثث هامدة؟”.

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة