مسؤول أمريكي يكشف طبيعة الهجوم على المنطقة الخضراء في بغداد

سُمع دوي انفجار، الأحد، قرب المنطقة الخضراء، التي تضم سفارات ومبان حكومية في العاصمة العراقية بغداد، وفق ما ذكر شهود عيان.

وقال مصدر أمني عراقي، إن قذيفة من طراز “كاتيوشا” استهدفت المنطقة الخضراء، فيا سُمعت صافرات إنذار في محيط السفارة الأميركية في بغداد، والتي تقع داخل المنطقة.

وقال مصدران دبلوماسيان مقرهما في بغداد، إنهما سمعا الانفجار على مقربة من المنطقة الخضراء شديدة التحصين في العاصمة العراقية، والتي تضم مقر الحكومة والسفارات الأجنبية.

وبدأت القوات الأمنية العراقية عمليات تمشيط في المنطة الخضراء، بحسب ما ذكرت مصادر عراقية.

ولم يتضح حتى الآن سبب التفجيرات، كما لم يصدر حتى الآن تعليق من المسؤولين العراقيين.

يأتي هذا في الوقت الذي يتصاعد فيه التوتر في المنطقة بين إيران والولايات المتحدة، التي أجلت مؤخرا موظفين غير أساسيين من سفارتها التي تقع في المنطقة الخضراء.

وكانت وزارة الخارجية الأميركية، قد دعت موظفيها “غير الأساسيين” لمغادرة العراق الأربعاء، وذلك بعد الحديث عن تهديدات وشيكة محتملة ضد القوات الأميركية هناك.
وقالت السفارة الأميركية في بغداد، في بيان، إن وزارة الخارجية أمرت “موظفي الحكومة غير الضروريين” في العراق بالرحيل على الفور، وفق ما نقلت “فرانس برس”.