منظمة التعاون الإسلامي تنظم إفطارا رمضانيا في القدس الشريف

0

أقامت منظمة التعاون الاسلامي من خلال مكتبها التمثيلي لدى دولة فلسطين أمس, إفطاراً رمضانياً بالتنسيق مع نادي هلال القدس، وذلك في ساحة النادي بالقرب من البلدة القديمة في القدس الشريف.

وجاء تنظيم الإفطار تأكيداً على التضامن والدعم والاهتمام الذي توليه منظمة التعاون الإسلامي لمدينة القدس الشريف، ولإبراز روح التماسك والوحدة بين شرائح المجتمع المقدسي، وإسهاماً في تفعيل دور المؤسسات الفلسطينية وتمكينها من خدمة المقدسيين وتثبيت أهلها المرابطين، وتمكينهم من الحفاظ على إسلامية وعروبة مدينة القدس ومقدساتها.

وشارك في الإفطار عدد من المؤسسات المقدسية التي تعنى بالشباب والمرأة والطفل، وذوي الاحتياجات الخاصة، وذوي الأسرى والمعتقلين في سجون الاحتلال، وأهالي الشهداء، ودور الأيتام، والنوادي الرياضية والشبابية.

حضر الإفطار الرمضاني محافظ القدس عدنان غيث ممثلا عن الرئيس الفلسطيني محمود عباس، وعضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية رئيس دائرة القدس المهندس عدنان الحسيني، ومدير عام الأوقاف في مدينة القدس الشيخ عزام الخطيب، وممثل منظمة التعاون الإسلامي لدى دولة فلسطين السفير أحمد الرويضي، ورئيس نادي هلال القدس الدكتور باسم أبو عصب.

وفي كلمة منظمة التعاون الاسلامي، نقل السفير الرويضي تقدير واعتزاز الأمين العام لمنظمة التعاون الإسلامي الدكتور يوسف بن أحمد العثيمين لصمود المقدسين ورباطهم في المسجد الأقصى المبارك ، مؤكداً اهتمام المنظمة بدعم القدس وأهلها ومؤسسات المدينة بما يحافظ على حقيقة المدينة كمدينة عربية إسلامية، قائلاً: “إننا لن ندخر جهدا في توفير الدعم اللازم من خلال وكالات المنظمة المختلفة ذات الاختصاص بما يعزز رباط المقدسين وحفاظهم على مقدسات الأمة الإسلامية وبشكل خاص أولى القبلتين وثالث الحرمين المسجد الأقصى المبارك”.

وقدّم ممثل الرئيس الفلسطيني محافظ القدس عدنان غيث شكره لمنظمة التعاون الإسلامي على عملها ومتابعتها لرباط المقدسين وصمودهم أمام ما يتعرضون له من اعتداء من قبل الاحتلال الإسرائيلي الذي يستهدف وجودهم.