التعليقات: 0

آلاف الردود عليها في موقع تويتر

شركة الكهرباء ترد على أحد المشاهير بشكل عاجل.. وتتجاهل شكاوى أهالي محافظة بأكملها

شركة الكهرباء ترد على أحد المشاهير بشكل عاجل.. وتتجاهل شكاوى أهالي محافظة بأكملها
weam.co/593227
الرياض- الوئام:

امتعض أهالي محافظة عفيف من سوء خدمات الشركة السعودية للكهرباء ، مؤكدين أنها تتجاهل أبسط مطالبهم في الرد عليها لتوضيح أسباب انقطاع التيار الكهربائي عنهم في شهر رمضان.

وكانت الشركة السعودية للكهرباء قد تجاهلت الرد على مطالب أهالي المحافظة واكتفت بالرد على أحد المغردين ودعته لإرسال الشكوى لتوضيح أسباب الانقطاع المتكرر للتيار الكهربائي ، الأمر الذي دفع أبناء المحافظة للهجوم الشديد على الشركة عبر آلاف الردود في موقع تويتر.

أبدى عدد من مستفيدي شركة الكهرباء امتعاضهم الشديد من تجاهل شركة الكهرباء لشكاواهم حيال الانقطاعات المتكررة للكهرباء.

وكان متابعو الشركة قد تفاجأوا في وقت سابق بقيامها بالرد عبر حسابها الرسمي على أحد مشاهير مواقع التواصل الاجتماعي رقم وجود حساب خاص بخدمة العملاء.

وأبدى أحد المغردين من محافظة عفيف استياءه من هذا التفاعل في الوقت الذي تتجاهل الشركة عشرات الشكاوى من سكان المحافظة عن الانقطاعات المتكررة للكهرباء.

وفي جولة على حساب العناية بالعملاء التابع لشركة الكهرباء اتضح أن أغلب الردود والتفاعل مع المستفيدين والاستفسارات تحمل صياغة محددة بحسب فحوى الشكوى أو الاستفسار فمثلا خلال أقل من 24 ساعة يوم أول من أمس الأحد تكررت لأكثر من 25 مرة عبارة (‏‎‏‎نعتذر عن ذلك عزيزي المشترك ، بالإمكان تسجيل بلاغ عبر موقع الشركة على الرابط …… ، أو من خلال تطبيق الكهرباء أو التواصل مع مركز استقبال بلاغات الأعطال على الرقم 933 شكراً لتواصلك معنا.

وهي العبارة التي يتم الرد بها على المشتركين في حال وجود شكوى من انقطاعات الكهرباء .

كما يجد المستفيدون ردًا آخر جاهزًا وهو عبارة (‏‎نعتذر عن ذلك عزيزي المشترك ، تم تلقي بلاغك وتصعيده للفريق المختص ، شكراً لتواصلك) والذي يتكرر كثيرًا خلال اليوم.

وتكاد العبارات التي يتم الرد بها على المشتركين المتفاعلين محدودة ومجهزة مسبقًا ويتم الاكتفاء بها في الرد على العملاء.
يذكر أن عشرات الشكاوى تنهال على حساب شركة الكهرباء في تويتر تأتي في أغلبها بسبب انقطاعات متكررة للتيار الكهربائي بالإضافة إلى أخطاء في قراءة الفواتير وهي من المشاكل التي يعاني منها عملاء الشركة (اليتيمة) في السوق.

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة