العسكري السوداني: نتأسف على ماحدث ونمد أيادينا للتفاوض والتأسيس لسلطة شرعية

0

أعلن الفريق أول عبد الفتح البرهان رئيس المجلس العسكري الانتقالي في السودان اليوم الأربعاء استعداد المجلس للتفاوض والحوار مع القوى المعارضة.

وقال في تصريحات اليوم أن البلاد الآن أمام صفحة جديدة في تاريخ السودان وأن المجلس يتأسف على ماحدث خلال الأيام الماضية.

وقال البرهان : لا مناص لأي منا إلا الاحتكام لإرادة الشعب وأننا نمد أيادينا للتفاوض والتأسيس لسلطة شرعية.

ودعا رئيس المجلس العسكري الانتقالي  إلى طي الصفحة الماضية وفتح صفحة جديدة للعبور للمستقبل، وقال في كلمة بثها التلفزيون الرسمي السوداني: “نفتح أيدينا للتفاوض مع كافة القوى”.

وأضاف البرهان في كلمة بمناسبة عيد الفطر، أنه ستتم محاسبة من يثبت مسؤوليته عن أحداث فض الاعتصام.

وقال إن التغيير الذي يمر به السودان “يأتي في ظل ظروف صعبة”.

وشدد على أنه “لا مناص إلا للاحتكام لإرادة الشعب ورفض الأجندات الخارجية”.

وتابع: “نتأسف على ما حدث خلال الأيام الماضية، وسيتم محاسبة من يثبت مسؤوليته عن أحداث فض الاعتصام في الخرطوم”.
وكانت لجنة أطباء السودان المركزية أعلنت في وقت سابق اليوم ارتفاع حصيلة أحداث فض الاعتصام إلى 60 قتيلا.