النفط يتراجع بعد تعليقات بشأن إمدادات روسيا

0

استأنفت أسعار النفط نزولها اليوم الأربعاء، متأثرة بارتفاع غير متوقع في المخزونات الأمريكية وتعليقات من رئيس شركة روسنفت الروسية الحكومية المنتجة للنفط تشكك في جدوى الاتفاق مع أوبك على خفض الإمدادات.

وتراجعت العقود الآجلة لخام القياس العالمي برنت 42 سنتا أو 0.7 بالمئة إلى 61.55 دولار للبرميل، بحلول الساعة 0552 بتوقيت
جرينتش. وارتفعت عقود برنت 1.1 بالمئة أمس الثلاثاء، بعد هبوطها نحو 13 بالمئة في الجلسات الأربع السابقة.

وانخفض خام غرب تكساس الوسيط الأمريكي 48 سنتا أو 0.9 بالمئة إلى 53 دولارا للبرميل. وأغلق الخام الأمريكي مرتفعا 0.4 بالمئة أمس الثلاثاء.

وسجلت أسعار النفط هبوطا حادا بفعل مخاوف من تباطؤ الطلب العالمي، لكنها تلقت دعما أمس الثلاثاء بعد صعود أسواق الأسهم العالمية بدعم من آمال بخفض أسعار الفائدة الأمريكية.

وارتفعت مخزونات الخام الأمريكية على غير المتوقع الأسبوع الماضي، بينما زادت مخزونات البنزين ونواتج التقطير أكثر من
المتوقع، حسبما قال معهد البترول الأمريكي يوم الثلاثاء.

وزادت مخزونات الخام 3.5 مليون برميل في الأسبوع المنتهي في 31 مايو أيار إلى 478 مليون برميل، مقارنة مع توقعات المحللين التي أشارت إلى انخفاض قدره 849 ألف برميل يوميا.

ومن المقرر أن تصدر إدارة معلومات الطاقة الأمريكية البيانات الرسمية في وقت لاحق اليوم الأربعاء.

وللحيلولة دون حدوث تخمة في الإمدادات ودعم الأسعار، تعكف منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) وحلفاؤها بما في ذلك روسيا على كبح الإنتاج منذ بداية العام.

ويعتزم المنتجون اتخاذ قرار في وقت لاحق هذا الشهر أو أوائل يوليو تموز بخصوص ما إذا كانوا سيواصلون تقييد الإمدادات.

ومما يبرز المخاوف من تخمة المعروض، قال إيجور سيتشن رئيس شركة النفط الروسية العملاقة روسنفت إن روسيا يجب أن تضخ كيفما تشاء وإنه سيطلب تعويضا من الحكومة إذا جرى تمديد التخفيضات.