بعد العقوبات الأمريكية.. طرد آلاف العمال من مشروع بتروكيماويات بإيران

أعلنت مصادر عمالية إيرانية عن موجة فصل تعسفي لنحو 1600 عامل في أحد المشروعات المحلية بقطاع البتروكيماويات الإيراني، بعد أيام من موجة العقوبات الأمريكية.

ووفقا لصحيفة كيهان الناطقة بالفارسية، فإن آلاف العمال قد طردوا منذ بداية الأسبوع الجاري من مشروع لتدشين مجمع بتروكيماويات في محافظة تشهارمحال وبختياري الواقعة جنوب غرب إيران.

ورجحت المصادر طرد مزيد من العمال الإيرانيين بمجمع “لردجان” للبتروكيماويات خلال الفترة المقبلة، والذي يباشر العمل داخله قرابة 2000 عامل إيراني على الأقل.

وأشارت الصحيفة إلى أن المجمع المذكور شهد على مدار اليومين الماضيين احتجاجات أمام مقره الرئيسي من قبل العمال المفصولين وزملاء لهم تضامنوا معهم.

وأكد حاكم مقاطعة لردجان في تصريحات لوكالة أنباء إيلنا العمالية الإيرانية أن العديد من العمال قد جرى إنهاء عملهم بالفعل، دون أن يشير صراحة إلى منح هؤلاء العمال تعويضات مالية من عدمه، لافتا إلى أن الأسباب وراء فصلهم تعود إلى انتهاء فترة مشروعات كانوا يعملون بها.