فتح ترحب بتراجع مولدوفا عن نقل سفارتها لدى إسرائيل إلى القدس

0

رحبت حركة فتح التي يتزعمها الرئيس الفلسطيني محمود عباس اليوم السبت بتراجع جمهورية مولدوفا عما سبق إعلانه سابقا عن نقل سفارتها لدى إسرائيل من تل أبيب الى القدس.

وقالت الحركة، في بيان للمتحدث باسمها جمال نزال، إن هذا القرار يخدم الاستقرار في منطقة الشرق الأوسط، ويجسد “الحق الوطني الفلسطيني في عاصمتنا القدس بصفته خطا أحمر لا يمكن القفز عنه دوليا”.

وأشارت الحركة إلى أن مولدوفا هي ثالث دولة بعد جواتيمالا والتشيك تتراجع عن مسعى نقل سفارتها إلى القدس، معتبرة ذلك انتصارا للشرعية الدولية.

وأضافت أن “الشعب الفلسطيني يقرأ في تعذر القفز على حقنا بالقدس، ثمرة لصموده خلف قيادته التي شكلت من خلال تمسكها بحقنا جبهة عالمية لصالح الحق الفلسطيني، وأفشلت عوامل التفوق المادي الإسرائيلي في إعادة تعريف
الحق والقانون الدولي”.

وبحسب بيان فتح ، فإن وزير الخارجية والتكامل الأوروبي في مولدوفا نيكو بوبيسكو أعلن أمس الجمعة، عن تراجع بلاده عن قرار الحكومة السابقة بنقل سفارتها في إسرائيل، من تل أبيب إلى القدس.

وقال بوبيسكو ، في مؤتمر صحفي في ختام زيارته للولايات المتحدة: “سفارتنا في إسرائيل ستبقى في تل أبيب. لا توجد أي قرارات قانونية للحكومة حول نقلها”.

وعلل الوزير التراجع عن القرار بأنه في وقت اعتماده، لم تعد الحكومة المولدوفية برئاسة بافل فيليب، موجودة من الناحية القانونية، بل كانت هناك حكومة جديدة في ذلك الوقت برئاسة مايا ساندو.