أمم أفريقيا 2019: محاربو الصحراء جاهزون للتحدي أمام كينيا

0

أكد لاعبو المنتخب الجزائري جاهزيتهم للمواجهة الأولى التي تجمعهم، مساء اليوم الأحد، بمنتخب كينيا، في مستهل مشوارهم بنهائيات كاس أمم أفريقيا 2019 المقامة بمصر حتى 21 يوليو المقبل.

واختتم المنتخب الجزائري استعداداته لمواجهة كينيا أمس السبت، بإجراء مرانه الأخير على ملعب بترو سبورت بالقاهرة في حضور كل اللاعبين.

وقال جمال الدين بن العمري مدافع نادي الشباب السعودي، للصحفيين الذين تواجدوا بملعب الدفاع الجوي، إن منتخب بلاده مصمم على تسجيل بداية جيدة
في البطولة الأفريقية، مؤكدا أن كل اللاعبين واعين لما ينتظرهم من تحديات كبيرة.

وأضاف: ” لا أقول إننا تفاجئنا للظروف المناخية التي وجدناها بالقاهرة، لكن أعتقد أنها مريحة وتساعد على تقديم أداء مقبول. استعداداتنا جرت في ظروف مثالية، والكرة الان في يد اللاعبين”.

وتابع: ” لا يهم من يكون في التشكيل الأساسي، فنحن نشكل عائلة واحدة، وكل واحد منا سيعمل على تقديم أفضل ما لديه في حال حصل على ثقة المدرب. ومنتخب كينيا منافس لا يجب الاستهانة به وسيلعب هو الاخر من أجل الفوز”.

أما آدم وناس، مهاجم نادي نابولي الايطالي، فأشار إلى تعافيه التام من الإصابة التي تعرض لها خلال معسكر قطر، وأنه بات رهن اشارة الجهاز الفني.

وأكد وناس أنه يتطلع بفخر كبير للمشاركة في بطولة نهائيات كأس أمم أفريقيا للمرة الأولى، معربا عن أمله في مساعدة منتخب بلاده على الوصول إلى أدوار متقدمة، لافتا إلى أن التركيز الدائم والروح الجماعية هما مفتاح الفوز على منتخب كينيا.

ومن جانبه، شدد عز الدوخة، حارس نادي الرائد السعودي، ومهدي زفان، مدافع رين الفرنسي، على أهمية الفوز بالمباراة الأولى، لمواصلة بقية المشوار بروح
معنوية كبيرة.

فيما يسعى كلا من منتخبي الجزائر “محاربو الصحراء” وكينيا لحسم مواجهتهما الأولى في بطولة كأس أمم أفريقيا عندما يلتقيان مساء اليوم على ملعب الدفاع الجوي بالقاهرة، في ختام الجولة الأولى من مباريات المجموعة الثالثة للبطولة القارية المقامة بمصر حتى 19 يوليو المقبل.

وتواجه المنتخبان قبل اليوم في 7 مباريات منها واحدة ودية، حيث فاز المنتخب الجزائري في 3 مباريات رسمية، وخسر اثنتين وتعادل في واحدة، بينما فازت كينيا بهدف دون رد في المباراة الودية الوحيدة التي جرت بتاريخ 18 سبتمبر 1997، بدار السلام عاصمة تنزانيا وهي الأخيرة بين الفريقين.

وتعود أول مواجهة بين الجزائر وكينيا إلى 18 سبتمبر 1977، حيث فاز “الخضر” 4/1، في التصفيات المؤهلة لنهائيات كأس أمم أفريقيا 1978، وفازت كينيا في مباراة الإياب 2/1.

والتقى المنتخبان مجددا عام 1985 في التصفيات المؤهلة لبطولة كأس العالم1986 بالمكسيك، حيث تعادلا في نيروبي دون أهداف، وفازت الجزائر إيابا بثلاثية نظيفة.

وفازت كينيا على ضيفتها الجزائر بهدف دون رد في 2 يونيو 1996 في ذهاب الدور المؤهل لمونديال فرنسا 1998، لكنها خسرت مواجهة الإياب التي لعبت
بعد 12 يوما بهدف دون رد أيضا.