مفاجأة.. عمرو وردة يعود إلى صفوف المنتخب المصري

0

قرر هاني أبو ريدة رئيس الاتحاد المصري لكرة القدم إعادة الجناح عمرو وردة إلى صفوف المنتخب الوطني، بعد 48 ساعة فقط من استبعاده من تشكيلة الفريق المشاركة في كأس الأمم الأفريقية، مع إيقافه عن اللعب مع الفريق حتى نهاية الدور الأول للبطولة.

وكان أبو ريدة الذي يتولى أيضا منصب المشرف العام على المنتخب الوطني قد أعلن يوم الأربعاء الماضي استبعاد وردة من معسكر الفريق بعد التشاور مع الجهاز الفني والإداري للمنتخب وذلك لأسباب انضباطية وذلك قبل ساعات من لقاء الكونجو الديمقراطية بالجولة الثانية لدور المجموعات.

وقال أبو ريدة في قرار الاستبعاد أنه “جاء بعد التشاور مع الجهاز الفني والإداري في إطار الحفاظ على حالة الانضباط والالتزام والتركيز التي عليها الفريق”.

لكن الاتحاد المصري للعبة أصدر بيانا صباح اليوم قال فيه إن أشرف صبحي وزير الشباب والرياضة المصري عقد جلسة ودية مع لاعبي المنتخب الوطني وجهازهم الفني في مقر الفريق أمس في حضور هاني أبو ريدة رئيس اتحاد كرة القدم.

وأضاف البيان أن الوزير “حث لاعبي مصر على بذل أقصى جهدهم لتحقيق ما ينتظره الملايين من شعب مصر منهم في بطولة الأمم الأفريقية التي تنظمها مصر حاليا”.

وتابع البيان “أثنى هاني أبو ريدة خلال الاجتماع على روح التكاتف بين اللاعبين ورغبتهم في العفو عن زميلهم عمرو وردة ورفع الإيقاف عنه والتزامهم أيضا بأي قرار يصدر عن اتحاد كرة القدم في هذا الشأن. وعليه قرر (الاتحاد) تخفيض عقوبة اللاعب إلى الإيقاف حتى نهاية الدور الأول للبطولة فقط”.

ويأتي هذا القرار بعد التعاطف الذي أبداه لاعبو المنتخب وعلى رأسهم محمد صلاح مهاجم ليفربول وأحمد المحمدي قائد منتخب مصر ومدافع استون فيلا مع زميلهما.

وكتب صلاح تغريده باللغة الإنجليزية على حسابه في تويتر بعد الفوز 2-صفر على الكونجو الديمقراطية يوم الأربعاء قال فيها “يجب معاملة المرأة بأقصى درجات الاحترام. ‭’‬لا تعني لا‭’‬. هذه الأشياء يجب أن تظل مقدسة، وأضاف: “أعتقد أيضا أن العديد من الذين يرتكبون الأخطاء يمكن تغييرهم إلى الأفضل ولا يجب إرسالهم إلى المقصلة. فتلك أسهل طريقة للخروج”.

وأبدى المحمدي دعمه لزميله المستبعد بعد أن أشار بالرقم 22 التي يرتديه زميله بعد تسجيله هدف مصر الأول ضد الكونجو الديمقراطية.

وقال المحمدي بعد المباراة “إشارتي بعد الهدف من أجل التعاطف مع زميلنا عمرو وردة…يجب ألا نحاسب اللاعب على تصرفاته خارج الملعب. “كلنا سنقف بجوار وردة وسندعمه لأنه منا”.

ورفع باهر المحمدي لاعب الإسماعيلي قميص وردة بعد المباراة.

وكان اللاعب قدم اعتذاره بعد أزمة استبعاده من تشكيلة مصر. ونشر وردة فيديو في الساعات الأولى من صباح الخميس في حسابه الرسمي في فيسبوك قال فيه “أنا بعتذر من اللي حصل مني وبعتذر لأهلي وبعتذر للاعبين وبعتذر للجهاز الفني وأي حد زعلان مني ميضيقش مني وأي حد ضايقته قبل كده ميزعلش مني أنا أسف.

“أوعدكو إن شاء الله الفترة الجاية كل حاجة تبقى كويسة ومعملش أي حاجة تانية تضايق أي حد مني. أنا أسف تاني”.

وكان وردة قد ظل في معسكر المنتخب المصري طوال أيام الازمة دون ان يغادره لكنه لم يشارك في التدريبات .