وزير الداخلية التركي يزيل لافتات محلات سورية مكتوبة بالعربية ويستبدلها بالتركية

0

يبدو أن النظام التركي بدأ الحرب على الهوية العربية، بعدما أزالت السلطات التركية اليوم 531 لافتة مكتوبة باللغة العربية لمحلات يمتلكها سوريون واستبدالها باللغة التركية في منطقة كيليس بناء علي توجيهات وزير الداخلية.

وظهر وزير الداخلية سليمان سويلو مؤخرا في فيديو تناقلته وسائل إعلام تركية يهدد أصحاب المحالات السورية في تركيا بتغيير اللافتات المكتوبة بالعربية واستبدالها بأخرى باللغة التركية.

تصريح وزير الداخلية التركية يكشف الوجه الحقيقي لتصريحات الرئيس التركي رجب طيب أردوغان قبل أيام من الانتخابات وفي محاولة لكسب الأصوات دافع عن اللغة العربية ضد من يستخدمون اللغة الإنجليزية والفرنسية في البلاد وقال يجب أن تكون هي اللغة الأم والمعبرة عن هويتنا.

وفي وقت سابق صرح الوزير التركي بأن حزب العدالة والتنمية الحاكم في البلاد يعمل حاليا على ترحيل 50 ألف شخص إلى بلدانهم مع نهاية عام 2019.

ووفقا لصحيفة أحوال التركية، أضاف الوزير خلال اجتماع مع رجال أعمال محليين في إسطنبول، أن العام الماضي تم إجلاء 4500 مهاجر غير عادي وغير قانوني من اسطنبول، وسيتم إجلاء 50 ألف شخص آخرين من المدينة هذا العام أيضا، مضيفا “لا نريد اسطنبول أن تصبح مركزا للهجرة غير الشرعية”.

وأشار وزير الداخلية التركي إلى أن أعداد كبيرة من السوريين والأفغان والباكستانيين والعراقيين، وغيرهم من الدول التي انتى بها الحال في تركيا في طريقهم للهجرة