“الحرية والتغيير” تقرر المشاركة في جلسة تفاوض مباشرة مع المجلس العسكري السوداني

0

وافقت قوى إعلان الحرية والتغيير السودانية المعارضة، على المشاركة في جلسة مباشرة للتفاوض مع المجلس العسكري
الانتقالي.

وستكون هذه الجلسة هي جلسة التفاوض الأولى المباشرة بين الطرفين منذ أحداث فض الاعتصام من أمام قيادة الجيش.

ونقلت “شبكة الشروق” السودانية عن مصادر مطلعة أن الموافقة تمت خلال اجتماع لمكونات قوى الحرية والتغيير.

وكان وسيطا إثيوبيا والاتحاد الأفريقي حثا أمس المجلس العسكري الانتقالي وقوى إعلان الحرية والتغيير لإجراء محادثات مباشرة اليوم بهدف التوصل إلى اتفاق بشأن المسائل العالقة.

وقالت قوى الحرية والتغيير، في مؤتمر لها اليوم إنها تريد تعاملا جديا والسعي وراء مرحلة انتقالية ديمقراطية في السودان.

واشترطت بعد موافقتها على التفاوض مع المجلس العسكري على استلام وثيقة مكتوبة بما فيها ملاحظاتها الـ 6، مؤكدة أن الوسطاء لم يعترضوا على تضمين لجنة تحقيق في أحداث الاعتصام.