كواليس الـ24 ساعة الماضية في أزمة انتخابات نادي النصر

0

تعقد الجمعية العمومية لنادي النصر، غدا الخميس، جلسة، لمناقشة دعم المرشحين لمنصب رئيس مجلس إدرة النادي، في حين شهدت الـ24 ساعة المضية، تطورات مثيرة في أزمة انتخابات نادي النصر، والتي بدأت منذ إعلان سعود آل سويلم، الرئيس المنتهية ولايته، عدم ترشحه على المنصب مرة أخرى، واكتفاءه بالسنة الذي قاد فيها الفريق الأول، لتحقيق إنجاز تاريخي، بالتتويج بأغلى نسحة في تاريخ الدوري السعودي للمحترفين.

وتقدم 5 أشخاص بأوراق ترشحهم لرئاسة العالمي؛ وهم: “نصر النصر، صالح الأطرم، صفوان السويكت، إبراهيم العثمان، تركي الدهام”، لم يحظ أي منهم

بأي دعم من غالبية أعضاء الشرف الذهبيين، الذين قاموا بحملة لمقاطعة الجمعية العمومية، التي تنعقد غدٍ الخميس، ولكن في تطور مفاجئ، أعلن أعضاء الشرف الذي دعوا لمقاطعة الجمعية العمومية، مساء أمس الثلاثاء، تراجعهم عن موقفهم السابق، وعقد اجتماع طارئ، لدعم أحد المرشحين، للفوز في الانتخابات.

ووفقا لتقارير إعلامية فإن التراجع عن مقاطعة الجمعية العمومية، جاء بعد مكالمة جرت بين سعود آل سويلم، الرئيس المنتهية ولايته، وفهد المشيقح، العضو الذهبي.

والمكالمة تضمنت تأكيد آل سويلم، على رفضه دعم أي مرشح، وانقطاع صلته نهائيًا بالنادي، بعد نهاية فترة ولايته، نافيًا جميع الأخبار التي تخرج باسمه بشأن الانتخابات.

وبعد انتهاء هذه المكالمة الصادمة، تشاور المشيقح، مع بعض أعضاء الشرف، الذين وجدوا أنه لا حل سوى دعم أحد المرشحين، خاصة أن الهيئة العامة للرياضة، قررت انعقاد الجمعية العومية للنصر، مساء الخميس، وبأي عدد من الحضر، حتى ولو لم يكتمل النصاب القانوني.

وفي السياق، كشف الإعلامي بندر العتيبي، عبر صفحته بموقع التدوينات القصيرة “تويتر”، قيام عبدالرحمن الحلافي، عضو شرف النصر، بالتواصل مع الأعضاء الذهبيين الآخرين، لإقناعهم بدعم مرشحه صفوان السويكت.

وأشار العتيبي، إلى أن إدارة السويكت، هي بالفعل الأكثر حظوظًا الآن بالفوز في انتخابات النصر، حيث أجمع معظم أعضاء الشرف عليه، باعتباره صاحب أقوى ملف من بين جميع المرشحين الآخرين.

وفوز السويكت، برئاسة نادي النصر، ربما يغضب جماهير العالمي، بسبب أنه مدعوم من عضو الشرف عبدالرحمن الحلافي، والذي تم اتهامه بأنه مناصر للهلال.

وجاء اتهام الحلافي، بأنه مناصر للهلال، بعد الصور التي انتشرت له، والتي تعود لعامي 2011 و2012، والذي كان يكرم فيها رموز الزعيم، أثناء توليه منصب نائب ورئيس الاتحاد السعودي لكرة اليد.

وعلى الرغم من ذلك، فإن اختيار أعضاء الشرف الذهبيين، دعم السويكت، يأتي لأن الداعم الأول له وهو الحلافي، أعلن تقديم مبلغ مالي خرافي للنادي، خلال السنوات الأربع القادمة.