بعثات أوروبية تطالب الاحتلال الإسرائيلي بالتراجع عن تهويد القدس

0

أكدت البعثات الدبلوماسية لدول الاتحاد الأوروبي في القدس ورام الله، الثلاثاء، رفضها الإجراءات الإسرائيلية في القدس الشرقية، مطالبة الاحتلال الإسرائيلي بالتراجع عن تهويد المدينة المحتلة.

موقف البعثات جاء إثر إعلان سلطات الاحتلال الإسرائيلي نيتها هدم 10 مبانٍ فلسطينية في حي وادي الحمص في القدس بداعي قربها من جدار الفصل العنصري الذي أقامته إسرائيل على الأراضي الفلسطينية المحتلة، وبالتزامن مع طرد عائلة فلسطينية من منزلها في بلدة سلوان.

وقال ممثل الاتحاد الأوروبي ورؤساء بعثات دول الاتحاد الأوروبي، في بيان مشترك وصل “العين الإخبارية”، إن “بعثات الاتحاد الأوروبي في القدس ورام الله تتابع بقلق النية المعلنة للسلطات الإسرائيلية بالشروع في هدم عشرة مبانٍ فلسطينية”، ولفت البيان إلى أن تلك المباني تضم نحو سبعين شقة سكنية، الأمر الذي يعرض الأسر الفلسطينية وأطفالها في حيّ وادي الحمص لخطر التهجير.

وأوضح البيان أن “أغلبية المباني تقع في وادي الحمص في منطقة “أ” و”ب” في الضفة الغربية، حيث تخضع هذه المناطق لسيطرة السلطة الفلسطينية وفقا لاتفاقية أوسلو، بينما تقع اثنتان من هذه المباني في المنطقة “ج”.