تدشين تطبيق للأجهزة الذكية في خدمة الحجاج.. وجمعية البر تستقبل 750 حاجة

0

دشن مكتب الخدمة الميدانية ٩٠ لحجاج الجزائر في المؤسسة الأهلية لمطوفي حجاج الدول العربية الإصدار المحدث من تطبيق في الأجهزة الذكية بنسخته الجديدة، والتي ستقدم مجموعة من الخدمات التي تساهم في تطوير وتحسين الخدمات للحجاج والموظفين والتطبيق متاح على الأجهزة الذكية مثل الآيفون وكذلك على أنظمة الأندرويد.

وأوضح رئيس مجلس إدارة المؤسسة المطوف المهندس عباس قطان أن انطلاق هذا التطبيق سيمثل أحد أهم خطوات المكتب في تطوير بيئة ذكاء الأعمال، تحقيقا لرؤية 2030.

كما قال البرفسور محمد البياري أن المنظومة الإلكترونية ستساهم في إحداث نقلة نوعية بإذن الله تعالى، وسيكون لها أثرها الإيجابي بإذن الله ،على خدمة المكتب وضيوف الرحمن

وأبان رئيس مكتب الخدمة الميدانية 90 فارس بانه أن التطبيق يشمل على عدد من البوابات مثل (الاستعلام عن السكن ، والاستعلام عن مواقع المخيم بالمشاعر ، والخدمات الطبية ، والمحادثة المباشرة وغيرها من الخدمات المهمة).

وأوضح أن التطبيق سيخدم الحاج وجميع الجهات ذات العلاقة

وأشار إلى أن مكتب الخدمة الميدانية ٩٠ هو أول مكتب بالمؤسسة ينشىء تطبيق على الهواتف الذكية يساهم في خدمة الحاج .

في السياق، استقبلت المؤسسة الأهلية لمطوفي حجاج الدول العربية أول طلائع الحجاج العرب القادمين من العراق البالغ عددهم 750 حاج الذين يتشرف مكتبي الخدمة الميدانية (46) و(52) بخدمتهم، بماء زمزم و الورود والهدايا والابتسامة وبمشاركة من أبناء وبنات جمعية البر الخيرية بمكة المكرمة.

وشهد حفل الاستقبال في مقر إقامتهم بمكة المكرمة حضور عضو مجلس الإدارة المشرف على قطاع حجاج شمال الجزيرة العربية المطوف فؤاد بشارة وعضوة مجلس الإدارة المطوفة الدكتورة حنان عنقاوي والمعاون التنفيذي المسؤول عن حجاج العراق المطوف أيمن بانة بجانب رئيسا مكتبي(46) و(52) المطوفين صلاح برنجي وتركي حسنين وأعضاء مكتبيها.

وعبر عدد من الحجاج عن رضاهم بما لاقوا من حسن استقبال وكرم ضيافة من قبل المسؤولين في المؤسسة وقطاع شمال الجزيرة العربية مشيدين بالجهود التي تبذلها حكومة خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين في سبيل توفير أفضل وأرقى الخدمات لحجاج بيت الله الحرام.

وأثنوا على حسن الضيافة والاستقبال مما يعكس مدى اهتمام قيادة هذه البلاد المباركة بضيوفها الذين يفدون إليها من كافة أقطار الأرض المعمورة.

بدوره رحب رئيس مجلس إدارة المؤسسة المطوف المهندس عباس قطان بالحجاج القادمين ، مشيراً إلى أن المؤسسة سخرت كافة إمكانياتها البشرية والتقنية من أجل توفير أقصى درجات الراحة والتيسير خلال فترة تواجد ضيوف الرحمن بمكة المكرمة والمشاعر المقدسة من أجل أداء نسكهم بكل يسر وسهولة

,في ذات الشأن ثمن نائب رئيس مجلس إدارة المؤسسة المطوف الأستاذ الدكتور محمد بياري الدعم الذي توليه الحكومة الرشيدة – أيدها الله- من أجل العناية والاهتمام بالخدمات المقدمة لضيوف الرحمن ، منوهاً بدعم ومؤازرة معالي وزير الحج والعمرة الدكتور محمد صالح بنتن للارتقاء والاهتمام بالخدمات المقدمة لحجاج بيت الله الحرام .

وأبان سعادة الدكتور بياري الى سعي المؤسسة لعقد شراكات مختلفة بمختلف الأطياف والكيانات على مستوى مكة والمملكة كجزء من مشروع تحول مؤسسة مطوفي حجاج الدول العربية إلى شركة مساهمة مغلقة الذي سيكون له أكبر الأثر في الارتقاء بالخدمة المقدمة لضيوف الرحمن،.

ولفت إلى أن مشاركة أبناء جمعية البر بمكة عبر برنامج قوافل البر لهو أحد ثمار تلك الشراكات التي بدأتها المؤسسة وستستمر تباعا ان شاء الله بما ينعكس على الارتقاء بمفهوم تقديم الخدمات لضيوف الرحمن.

ويوضح عضو مجلس الإدارة المشرف على قطاع شمال الجزيرة العربية المطوف فؤاد بشارة أن القطاع أكمل كافة تجهيزاته لاستقبال ما يقارب 52 ألف حاج عراقي من أصل قرابة 380 ألف حاج عربي ستقدم لهم الخدمة عبر 16 مكتب ، لافتا إلى أنه تم تجهيز وتهيئة المكاتب بأحدث الإمكانيات والكوادر البشرية استعداداً لاستقبالهم وخدمتهم.