الرئيس الغيني يؤكد دعمه للسعودية: اعتداءات إيران لا تهدد المملكة وحدها بل تهدد العالم

قال الرئيس الغيني ألفا كوندي، إن الاعتداءات التي تقوم بها إيران في منطقة الخليج تعد إرهابا ويجب مواجهته.

وأضاف كوندي، في مقابلة مع صحيفة الشرق الأوسط اليوم السبت: “يتوجب الوقوف في وجه هذا الإرهاب بكل حزم”.

ودعا كوندي، إلى دعم ومؤازرة المملكة العربية السعودية في وجه ما وصفه بـ”الإرهاب”، مضيفا: “يمكنني القول إن الإرهاب، الذي يستهدف اليوم المملكة العربية السعودية ومنطقة الخليج، هو الإرهاب نفسه، الذي يهدد بقية العالم”.

وتابع: “هذه ظاهرة عالمية وخطر كبير يجب الوقوف في وجهه بجدية وحزم، ويتوجب علينا جميعا الوقوف مع المملكة العربية السعودية، والتضامن معها في وجه هذا الإرهاب”.

وقال: “عندما قررت المملكة العربية السعودية أن تشكل جبهة، وتحالفا لمحاربة الإرهاب، كانت غينيا سباقة إلى الانخراط في هذا التحالف”.

وتابع: “كنا من الدول الأولى، التي أعلنت دعم جهود المملكة لمواجهة خطر الإرهاب، وهو موقف نابع من قناعتنا بقدرة المملكة، على مواجهة الإرهاب بمختلف أنواعه”.

وأوضح الرئيس الغيني أن العلاقات، التي تربط غينيا بالمملكة العربية السعودية قوية لأسباب تاريخية.