أوقاف الراجحي تطّبق المعايير المحلية والعالمية في نظام إدارة البيئة

0

اعلنت إدارة أوقاف صالح عبدالعزيز الراجحي ممثلة في إدارة القطاع الزراعي عن استمرار مسيرة النجاح وزيادة الكفاءة بالأداء وصولاً للجودة الشاملة للتمور وكذلك الحفاظ والاهتمام بسلامة العاملين والمستهلكين من أجل زيادة الإنتاج والحفاظ على القدرة البشرية الكبيرة التي تتميز بها إدارة القطاع الزراعي.

وفي هذا الاطار فقد اجتازت الشروط المطلوبة بنجاح وذلك لتجديد شهادة (ISO14001:2015) الخاصة بنظام إدارة البيئة من هيئة الاعتماد الاسترالية (JAS-ANZ) لمشروعي إدارة القطاع الزراعي, وشهادة الممارسات الزراعية الجيدة (GLOBAL G.A.P) لمشروعي إدارة القطاع الزراعي في القصيم ومحافظة ضرما للعام المقبل من شركة Acenta الإسبانية عن طريق المركز الوطني للنخيل والتمور.

وتكمن اهمية هذه الشهادات بمنح قيمة مضافة للتمور المنتجة بمشروعات إدارة القطاع الزراعي بإدارة الأوقاف.

صرح بذلك الأمين العام لإدارة الأوقاف الأستاذ/ عبدالسلام بن صالح الراجحي بأن إدارة القطاع الزراعي حصلت على العديد من الجوائز الدولية والشهادات العالمية كان أبرزها شهادة الزراعة العضوية الأوروبية والسعودية ايكوسورت (Ecocert).

وشهادة موسوعة غينيس للمعلومات والأرقام القياسية في مايو 2005 كأكبر مشروع نخيل تمر على مستوى العالم وشهادة الأوساس OHSAS 18001:2007, وغيرها من الجوائز والشهادات العالمية والمحلية.

وأوضح الراجحي إدارة القطاع الزراعي بإدارة أوقاف صالح الراجحي تسعى للتميز وتطبيق المعايير المحلية والعالمية في نظام إدارة البيئة.

إضافة لتطبيق معايير الممارسات الزراعية الجيدة بمشروعي إدارة القطاع الزراعي وتم ذلك من خلال تنفيذ العديد من الاجراءات الفنية والإدارية بإدارة القطاع الزراعي للتأكد من أن التمور غير العضوية تخلو من متبقيات المبيدات.

ويأتي هذا المكتسب ليضم إلى ­­ما سبق من اعتمادات محلية ودولية على تحقيق رؤية وأهداف الشيخ/ صالح بن عبدالعزيز الراجحي رحمه الله.