جاسوس أسترالي يعتزم الاعتراف بالكشف عن أسرار حكومية

0

يعتزم جاسوس سابق، يعرف باسم “ويتنس كيه”، الاعتراف بأنه كشف عن معلومات حكومية سرية، حول تجسس أستراليا على اجتماع وزاري في تيمور الشرقية عام 2004، وذلك بحسب ما قاله محاميه في محكمة بكانبرا اليوم الثلاثاء.
ويخضع ويتنس كيه، وكان يعمل في جهاز الاستخبارات الأسترالي، ومحاميه بيرنارد كولايري، لمحاكمة جنائية، عقب اتهامهما بالتآمر لكشف معلومات سرية.
وتتعلق القضية، التي مثلت إحراجا لأستراليا، بعملية تجسس قادتها الحكومة خلال مفاوضات الحدود البحرية عام 2004 لتقسيم موارد النفط والغاز، التي ألغتها لاحقا تيمور الشرقية، بعد الكشف عن عملية التجسس.
وقال محامي الجاسوس للقاضي إن موكله سوف يقر بذنبه. ومن المقرر عقد جلسة الاستماع في 29 أغسطس (آب) الجاري.
ولكن محامي كولايري قال إن موكله سوف يطعن على تهمة التآمر. ومن المقرر أن تتم محاكمته في المحكمة العليا في 22 أغسطس (آب) الجاري.
ومنذ أن تم توجيه اتهامات للمحامي والجاسوس عام 2018، نشب خلاف بين فريقي الدفاع والحكومة الأسترالية حول المعلومات التي يمكن كشفها خلال المحاكمة.