التعليقات: 0

انتهك قواعد ميثاق الأخلاق

قضية التحرش: مدربة أفغانستان تدعو «فيفا» للتحرك سريعاً

قضية التحرش: مدربة أفغانستان تدعو «فيفا» للتحرك سريعاً
weam.co/605214
زيورخ- الوئام:

طالبت مدربة المنتخب أفغانستان للسيدات كيلي ليندسي، في رسالة إلى رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا” جياني إنفانتينو، المؤسسة الدولية بتوسيع تحقيقاتها سريعاً في فضيحة التحرش الجنسي ضد اللاعبات الأفغانيات.

وأوقف “فيفا” في يونيو (حزيران) الماضي الرئيس السابق للاتحاد الأفغاني كرم الدين كريم مدى الحياة، عن ممارسة أي أنشطة لها علاقة بالرياضة بعد أن وجدت لجنة القيم بالاتحاد الدولي أنه مذنب باستغلال منصبه والتحرش جنسياً بلاعبات أفغانيات.

واتهمت 5 لاعبات أفغانيات على الأقل كريم، العضو السابق في إحدى لجان “فيفا”، بالاعتداء الجنسي المتكرر بين عامي 2013 و2018.

كما تم تغريمه مليون فرنك سويسري (‭1.03‬ مليون دولار).

لكن ليندسي وخاليدة بوبال، مديرة الفريق، قالتا في رسالتهما إن العديد من الأشخاص الآخرين تم الكشف عنهم بواسطة اللاعبات لارتباطهم بشكل مباشر وغير مباشر بالقضية ولم يتم اتخاذ أي إجراء ضدهم.

وأضافتا أن الضحايا والمبلغين عن القضية يخشون تداعيات القضية.

وجاء في رسالتهما إلى إنفانتينو المؤرخة بتاريخ الأمس: “الأدلة التي تم تقديمها تتضمن أسماء العديد من الأشخاص أيضاً وتشير إلى ثقافة واسعة من سوء المعاملة والإساءة والتواطؤ على كافة المستويات في الاتحاد الأفغاني، وذكرت الأدلة أيضاً أسماء العديد من الأشخاص الآخرين بينهم شخصيات لا تزال تشغل مناصب بارزة في الاتحاد لكنهم ارتكبوا اعتداءات سواء جنسية أو بدنية أو لم يبلغوا عن سوء معاملة ضد اللاعبات رغم علمهم أو ضرورة علمهم بوجود إساءة أو تسترهم على الإساءة، أدى تقاعس فيفا منذ إثارة هذه المخاوف سمح لزيادة ثقافة الإساءة واستمرارها وازدهارها داخل الاتحاد الأفغاني”.

ولم يتسن لـ”فيفا” الرد على طلب التعليق.

وأمر أشرف غاني رئيس الاتحاد الأفغاني بالتحقيق في الأمر بعد تقرير نشرته صحيفة غارديان البريطانية في نوفمبر (تشرين الثاني) 2018 يتعلق بشخصيات بارزة قريبة من الفريق الأفغاني للسيدات تزعم تعرض بعض اللاعبات للتحرش من قبل مسؤولين في الاتحاد.

وأضافت غارديان أن هذا الاعتداء المزعوم حدث داخل مقر الاتحاد في أفغانستان وداخل معسكر خارجي للفريق في الأردن خلال فبراير (شباط) 2018.

وقال “فيفا”، الذي بدأ تحقيقاته في ديسمبر (كانون الأول) الماضي عندما أوقف كريم، إن (كريم) انتهك قواعد ميثاق الأخلاق بشأن حماية السلامة البدنية والذهنية للاعبات وأساء استخدام منصبه.

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة