الحوثي يجبر يمنيون على إقامة طقوس إيرانية.. وعاصفة غضب تحذر من “ضيعة طهران”

0

اجتاحت عاصفة غضب اليمنيين عبر مواقع التواصل الاجتماعي، بعد ظهور أطفال يمنيين يؤدون الطقوس الإيرانية بتوجيه من مليشيا الحوثي الإرهابية.

وأظهرت مقاطع فيديو تداولها نشطاء يمنيون عبر موقع التغريدات القصيرة تويتر، أطفال يمنيين وهم يؤدون طقوس إيرانية ويهتفون باسم الحوثي وسط المقابر.

الفيديو يعد فصلا جديدا من فصول انتهاك آدمية الأطفال، والمتاجرة بهم في المشروع الحوثي الإيراني، لخدمة أهداف مخطط السيطرة على اليمن، وانتهاك صارخ لحقوق الإنسان.

وقال أحد النشطاء اليمنيين “كنا ونحن صغار نتعلم ونتثقف على يد مجلة العربي الصغير ومجلة ماجد ومجلة أسامة، فنشأنا نشأة ثقافية عربية وإسلامية أصيلة والآن في صنعاء لم تعد هناك سوى مجلة واحدة مجلة جهاد التابعة للحوثي”.

فيما أفادت تقارير يمنية بأن الحوثيين أجبروا اليمنيين في مناطق يسيطرون عليها بالاحتفال وإقامة طقوس إيرانية بالقوة.

من جانبه علق وزير الإعلام اليمني، معمر الإرياني، قائلا “طوال التاريخ وحتى لحظة انقلاب المليشيا الحوثية وسيطرتها على جزء من الأراضي اليمنية لم يحدث أن احتفل اليمنيون بمناسبة من المناسبات الدخيلة المستوردة من طهران تمكن المليشيا من إجبار بعض اليمنيين على إحياء هذه الطقوس بالقوة يؤكد صحة ما نبهنا اليه سابقاً وخطر ما يوجهه الشعب اليمني”.

وأضاف الإرياني، عبر حسابه الرسمي على تويتر، “إحياء المليشيا الحوثية لهذه المناسبات وإجبار المواطنين في مناطق سيطرتها على الاحتفال بها سياسة طائفية تندرج ضمن مساعيها تحويل اليمن إلى ضيعة إيرانية وحرف ثقافة وموروث الشعب اليمني عن النهج السليم والوسطي الذي عاش في ظله اليمنيون قرونا من الزمن أخوة متحابين”.