ماني يعلق لأول مرة على صورته الغاضبة من “كرة صلاح”

0

علق السنغالي ساديو ماني لاعب ليفربول الإنجليزي، للمرة الأولى على صورته التي أثارت جدلا واسعا في الأوساط الرياضية، وظهوره غاضبا بعد تجاهله من قبل زميله في الفريق محمد صلاح ولم يعطه الكرة التي كانت تهدد مرمى الخصم بشكل كبير، لكن الأخير فضل اللعب منفردا.

ونشر لاعب ليفربول الإنجليزي جيمس ميلنر صورة جمعته بزميله السنغالي ساديو ماني، لحظة غضبه خلال مباراة ليفربول الأخيرة أمام بيرنلي، ليعلق الأخير للمرة الأولى بعد “الأزمة”.

وكان ماني قد أظهر غضبا شديدا أثناء استبداله بآخر 5 دقائق من عمر المباراة، بسبب كرة رفض محمد صلاح تمريرها له، رغم أن السنغالي كان في موقف أفضل للتهديف، في صورة حققت انتشارا واسعا على وسائل التواصل الاجتماعي.

وتحدثت الصحافة عن أزمة محتدمة داخل صفوف ليفربول بين النجمين الأفريقيين، بسبب غضب ماني من عدم تمرير صلاح الكرة له خلال المباراة، ولاستبداله خلال لقاء الفريق أمام بيرنلي.

ونشر ميلنر صورة ماني الغاضب، وعلق عليها بشكل ساخر، قائلا: “أنا متأكد أن ماني غاضب لأنني لم أشارك في المباراة”.

وقال ماني معلقا على صورة ميلنر على سبيل الدعابة على ما يبدو: “هذا بالضبط ما كنت أتذمر منه”، وجاور التعليق برسوم تعبيرية ضاحكة.

وتفاعل عدد من لاعبي ليفربول بالسخرية من تعليق ميلنر، ومنهم أليكس أوكسليد تشامبرلين وأندي روبيرتسون.

وجاء منشور ميلنر وتعليق ماني “الضاحك”، ليهدئ الأوضاع قليلا في ليفربول.

وكان ميلنر قد حاول تهدئة ماني، الذي تحدث بكثير من الكلمات، وأشار بيده إلى أرض الملعب، وخلال البث التليفزيوني حاول مخرج المباراة ربط غضبه بلقطة جمعته بمحمد صلاح، الذي لم يمرر فيها الكرة له.

ورغم تأكيد اللاعبين المتكررة بشأن العلاقة الجيدة التي تجمعهما داخل وخارج الملعب، أحيانا ما تلاحظ الجماهير أنانية ماني وصلاح عندما يتعلق الأمر بإمكانية تمرير أي منهما الكرة للآخر، عندما يكون في وضعية أفضل.