مقتدى الصدر معلقا على الحشد الشعبي : العراق يتحول من دولة القانون إلى دولة الشغب

0

عبر السياسي العراقي مقتدى الصدر،اليوم، عن استيائه الشديد لما يحدث ف العراق من أحداث مؤكدا أن ما يحدث يعلن انتهاء الحكومة العراقية و انتهاء دولة القانون لتحل محلها دولة الشغب كما أطلق عليها .

و في تغريدة على حسابه الرسمي بموقع التواصل الاجتماعي “تويتر” علق الصدر على ما يبدو على قرار اتخذته ميليشيا الحشد الشعبي العراقية بإنشاء قوات جوية قائلا: ”

الوداع يا موطني يُعَد ذلك إعلاناً لنهاية الحكومة العراقية.. ويُعَد ذلك تحولاً من دولة يتحكم بها القانون الى دولة الشَغَبِ، واذا لم تتخذ الحكومة اجراءاتها الصارمة..
فاني اعلن برائتي منها..  سلاما موطني.. المُعزي والمعزّى مقتدى الصدر

وكانت ميليشيات الحشد الشعبي في العراق قد أعلنت، خطتها لتشكيل قوة جوية تابعة للميليشيات، في خطوة تكشف حجم الدعم الذي تحصل عليه الهيئة من الحكومة.

وقالت  إنها كلفت صلاح مهدي حنتوش، بإدارة مديرية القوة الجوية.

وصدر الأمر الإداري عن مكتب نائب رئيس هيئة الحشد الشعبي جمال جعفر آل إبراهيم، المعروف باسم أبو المهدي المهندس.
وأثارت ميليشيات الحشد الشعبي المدعومة من إيران، الجدل بتدخلاتها في معركة العراق ضد تنظيم “داعش” خلال السنوات الأخيرة، واتهمت بارتكاب انتهاكات بحق قرى سنية.

وكان رئيس الحكومة العراقي عادل عبد المهدي، أصدر مرسوما يأمر باندماج الميليشيات في القوات المسلحة الرسمية، في خطوة سببت قلقا إقليميا ودوليا.

وتملك الفصائل التي ساعدت بغداد على هزيمة تنظيم “داعش”، نفوذا كبيرا من الناحيتين العسكرية والسياسية في العراق.