"التعاون الإسلامي" تدعو إلى تقديم مساعدات للمتضررين من الأمطار في السودان

دعا الأمين العام لمنظمة التعاون الإسلامي الدكتور يوسف بن أحمد العثيمين, إلى إرسال مساعدات عاجلة في القطاع الصحي للمتضررين من كارثة السيول والأمطار في ولايات السودان المختلفة، كما وصل اليوم إلى العاصمة السودانية الخرطوم وفد من منظمة التعاون الإسلامي وصندوق التضامن الإسلامي لتقديم هذه المساعدات.

ومن المقرر أن يلتقي الوفد بالمسؤولين في وزارة الصحة السودانية ومفوضية العون الإنساني, وسيقوم الوفد بجولة تفقدية لتقييم الضرر الذي وقع على المؤسسات التعليمية والصحية في ولاية الخرطوم, بهدف إسهام المنظمة في جهود إعادة الإعمار والبناء للمدارس والمستشفيات المتأثرة من هذه الكارثة.

وناشد الأمين العام لمنظمة التعاون الإسلامي مجددًا، الدول الأعضاء في منظمة التعاون الإسلامي بتقديم المساعدات الإنسانية للسودان في هذه المرحلة الحرجة في تاريخه وخاصة بعد تشكيل الحكومة الجديدة, وذلك في إطار تقديم الدعم الاقتصادي للسودان بغية تحسين الأوضاع الراهنة.

وأشاد “العثيمين”، بالدول الأعضاء التي قدمت مساعدتها في هذا الصدد في مقدمتها دولة المقر المملكة العربية السعودية بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود – حفظه الله -، مؤكدًا التزام المنظمة بدعم السودان في جهود السلام والبناء وإعادة الإعمار, اتساقًا مع قرارات القمم الإسلامية وخاصة القمة الأخيرة التي استضافتها مكة المكرمة وكذلك قرارات الدورة الـ 46 لمجلس وزراء الخارجية للدول الأعضاء المنعقد في أبوظبي بالإمارات العربية المتحدة.