روسيا: السعودية لم تطلب المساعدة ولديها القدرات اللازمة للتعامل مع الهجوم على أرامكو

أكد الكرملين، في أول تعليق من روسيا على استهداف منشأتي النفط لـ”أرامكو” السعودية، أن مثل هذه التطورات لا تسهم في استقرار الأسواق النفطية، وذكر أن الرياض لم تطلب مساعدة من موسكو.

وقال المتحدث باسم الرئاسة الروسية، دميتري بيسكوف، في حديث لصحيفة “فيدوموستي” نشر مساء اليوم الأحد، إن الهجوم الذي نفذ فجر أمس السبت بواسطة طائرات مسيرة على أكبر مصافي النفط في العالم، حدث مقلق بالنسبة إلى سوق النفط العالمية.

وأوضح المتحدث باسم الكرملين، حسب الصحيفة: “بالطبع لا تسهم أي تقلبات مماثلة في إرساء الاستقرار في أسواق الطاقة”.

وأشار بيسكوف إلى أن الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، “بالطبع على علم بهذه الأحداث”، فيما قال، ردا على سؤال حول هذا الموضوع، إن الجانب السعودي لم يطلب أي مساعدة من روسيا على خلفية هذا الهجوم.

وأوضح: “من غير المعلوم ما إذا كانوا بحاجة إلى مساعدة، على الأرجح لا. وتتوفر لديهم كافة القدرات الضرورية (للتعامل مع الوضع)”.

ولاحقا قال بيسكوف، في حديث لوكالة “تاس” الروسية: “ندين هذا الحادث بحزم في حال كونه ناجما عن هجوم بطائرات مسيرة. ونعتقد بالطبع أن مثل هذه الأعمال قد تؤثر سلبا على الاستقرار العام في أسواق الطاقة”.

وتعرضت السعودية، في وقت مبكر من السبت، لهجوم استهدف منشأتين نفطيتين لشركة “أرامكو” العملاقة شرق البلاد، وهما مصفاة بقيق لتكرير النفط وحقل هجرة خريص، بتحريض إيراني بالضلوع وراء الهجمات.