مسؤول أميركي: المعلومات الاستخباراتية ترجح انطلاق الهجوم على أرامكو من داخل إيران

قال مسؤول أمريكي، الاثنين، إن المعلومات الاستخباراتية ترجح انطلاق الهجوم على مصفتي نفط بقيق وخريص التابعتين لشركة أرامكو السعودية من داخل إيران، وفقا لقناة سي إن إن.

بدورها، ذكرت كيلي كرافت المندوبة الأميركية في مجلس الأمن اليوم أن المعلومات بشأن الهجمات على معملي بقيق وخريص تشير إلى مسؤولية إيران وأنه لا دليل على أن الهجمات جاءت من أراضي اليمن.

وأسفرت الهجمات، التي ادعى الحوثيون أنهم وراءها، السبت عن اندلاع النيران في منشأتي بقيق، أكبر منشأة في العالم لمعالجة النفط، وخريص المجاورة حيث يوجد حقل نفطي كبير في شرق السعودية.

وكان وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو قد كتب الأحد على “تويتر”: “ليس هناك دليل على أنّ الهجوم شُنّ من اليمن”، مضيفاً أن “إيران شنّت هجوماً غير مسبوق على إمدادات الطاقة العالميّة”.

والأحد أيضاً، قال الرئيس الأميركي دونالد ترمب إنّ الولايات المتحدة “على أهبة الاستعداد” للردّ على الهجوم الذي استهدف البنية التحتية النفطية السعودية.