العقوبات الأمريكية على إيران تطال بنكا لبنانيا وتجبره على التصفية

0
تورط في تبييض الأموال

قال جمال ترست بنك اللبناني اليوم الخميس إنه اضطر إلى تصفية نفسه بعد أن فرضت الولايات المتحدة عقوبات عليه الشهر الماضي.

وقال البنك في بيان “على الرغم من سلامة وضعه المالي.. وامتثاله التام للقواعد والأصول المصرفية المحلية والخارجية، اضطر مجلس الإدارة لاتخاذ القرار بالتصفية الذاتية بالتنسيق الكامل مع مصرف لبنان.”

وجمّال ترست بنك تأسس في 1963، واشترى أسهمه علي الجمّال في العام 1971، ويمتلك 25 فرعا في لبنان.

وجاء إدراج مصرف “جمّال ترست بنك” والشركات التابعة له في لبنان على لائحة العقوبات “أوفاك” لتسهيله الأنشطة المالية لـ”حزب الله” بحسب اتهام وزارة الخزانة الأمريكية، ضمن استراتيجية المواجهة الكبرى مع إيران وأذرعها في المنطقة، خاصة أن المصرف الذي سيخضع قسراً للتصفية، معروف بأن إدارته مقرّبة من حركة أمل التي يرأسها رئيس البرلمان نبيه بري أكثر من حزب الله. بحسب موقع “العربية”.

وكان البنك اللبناني – الكندي، وبعد اعتباره من قبل وزارة الخزانة الأمريكية، مؤسسة مالية متورِّطة في عمليات تبييض أموال، قد أوقف معظم تعاملاته عبر المصارف اللبنانية وأغلق حسابات أفراد تابعين له استباقاً لأي إجراء أميركي ضده، مكتفياً بالأموال الإيرانية التي كانت تُنقل له عبر الحدود من خلال الحقائب.

كما اتّهمت وزارة الخزانة الأمريكية “جمّال ترست بنك” بأنه يُخفي علاقاته المصرفية الناشطة مع كيانات مُدرجة على لائحة العقوبات الأمريكية منذ 2007، وهي جهات وأشخاص مرتبطة بحزب الله، وتستخدم أموالاً إيرانية.

حمّل الأن تطبيقات الوئام

يمكنك متابعة أخر الأخبار أولاً بأول من خلال تطبيقات صحيفة الوئام المتوفرة الأن علي متجر جوجل بلاي أو أبل ستور وتمتع بالمزيد من المميزات المذهلة

او يمكنك متابعة القراءة من متصفحك