جماهير الاتحاد تصب جام غضبها على رئيس النادي وسييرا

صبت جماهير نادي الاتحاد جام غضبها على إدارة ناديها ومدرب الفريق الأول لكرة القدم التشيلي خوسيه لويس سييرا بعد خسارة الفريق أمام ضيفه الهلال في قمة جولة ” همة حتى القمة ” الجولة الرابعة من دوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين.

وجاءت الخسارة قاسية على الجماهير الاتحادية التي زحفت إلى ملعب مدينة الملك عبدالله الرياضية ” الجوهرة المشعة ” أملاً في نسيان ألم الهزيمة الآسيوية قبل أيام قليلة أمام ذات الفريق الهلال والتي حدثت بأخطاء كارثية من مدرب الفريق لويس خوسيه سييرا من خلال تكتيكه الذي انتهجه في اللقاء أو حتى على مستوى الأسماء المختارة “محليين وأجانب ” ماأدى إلى خروج الفريق من الدور الربع نهائي للبطولة القارية الأكبر على مستوى الأندية.

التخبطات التي قادها سييرا لم تنتهي عند هذا الحد حيث عاد وخسر أمام الهلال ” دورياً ” وبمستوى متواضع جداً بنتيجة (3-1) لتخرج الجماهير الاتحادية غاضبةً مطالبة بإنهاء عقد المدرب الذي أكدت أنه ” ورط ” الاتحاد بتعاقداته وبسوء اختياراته للأسماء في البطولات المشارك بها الفريق إضافة للإستغناء عن أسماء أجنبية مهمة أبرزها جاري رودريغز المحترف حالياً في الدوري التركي.

كما حملت الكثير من الجماهير الاتحادية رئيس النادي أنمار الحائلي مسؤولية تدهور مستوى الفريق واحتلاله المركز الرابع عشر في سلم الدوري برصيد (3) نقاط بعد خوضه لثلاثة مواجهات خسر في لقاءين أمام ضمك والهلال فيما حقق الإنتصار في مواجهة واحدة فقط.