فوكس الألمانية: كل محاولات إنقاذ الاقتصاد التركي باءت بالفشل

0

كشف تقرير ألماني عن أن محاولات إنقاذ الاقتصاد التركي تواجه صعوبات كبيرة ويبدو أنها باءت بالفشل، بعدما تراجعت الثقة في الشركات التركية.

ووفق مجلة فوكس الألمانية في تقرير نشرته على موقعها الإلكتروني “في الربع الثاني من العام الجاري، تراجع الناتج الاقتصادي التركي مقاسا بالناتج المحلي الإجمالي، مقارنة بالربع الثاني من العام الماضي”.

تابعت “رغم أن الناتج المحلي الإجمالي في الربع الثاني من ٢٠١٩ سجل زيادة طفيفة عن الربع الأول، وظهرت بوادر انتعاش للعملة التركية بعد تراجعها الكبير في أواخر ٢٠١٨، فإن محاولات إنقاذ الاقتصاد التركي تواجه صعوبات جمة”.

وأوضحت “كما أعلن البنك المركزي التركي أمس، فإن ثقة المستهلكين في الشركات التركية سجلت تراجعا كبيرا”.

ولفت التقرير إلى أن مؤشر CBT سجل تراجعا في تركيا الشهر الجاري من ١٠٢.٥ إلى ٩٨.٨، مضيفة “بإضافة ذلك إلى تراجع ثقة المستهلك، فإن الشركات التركية تعاني أزمات كبيرة”.

ونقلت المجلة عن الخبير الاقتصادي تاتيا غوسي “تراجع الثقة في الاقتصاد الألماني في مثل هذه الظروف الصعبة في تركيا، يظهر أن محاولات إنقاذ الاقتصاد التركي تواجه مشكلات كبيرة”.

وتابعت “أيا ما كانت الأسباب، فإن الاقتصاد التركي سيظل في خطر متزايد في المستقبل”.

ووفق مجلة فوكس، فإن مشكلات الاقتصاد التركي ستمثل عبئا على الليرة في الفترة المقبلة.

وخلال الأشهر الماضية، ضربت أزمات عنيفة الاقتصاد التركي، وفقدت الليرة التركية جزءا كبيرا من قيمتها وارتفع معدل التضخم.